عادي

بلدية الحمرية تواصل حملتها «صيف آمن وسعيد»

تضمنت 6 محطات تفاعلية لزوار الشاطئ
21:31 مساء
قراءة دقيقتين

الشارقة: «الخليج»

تواصلت فعاليات حملة بلدية الحمرية (صيف آمن وسعيد) التي ينظمها قسم الرقابة والتفتيش البلدي على مدار يومين خلال نهاية الأسبوع، وشملت العديد من البرامج الترفيهية والورش التثقيفية والمسابقات الثقافية والبيئية، مستهدفة بذلك زوار حديقة شاطئ بحر الحمرية من مختلف الأعمار والفئات المجتمعية والسياح ومرتادي بحر الحمرية.

وكشف عمار علي المهيري مدير إدارة الشؤون القانونية في البلدية أن الحملة خصصت 6 محطات توعوية في الحديقة الشاطئية المقامة على شاطئ بحر الحمرية، بدأت المحطة الأولى بالتعريف بدور المفتشين في استقبال الزوار وتحميل المطوية التوعوية إلكترونياً على الهواتف المتحركة، عبر مسح الرمز الشريطي، والاطلاع على المعلومات والإرشادات القيمة التي تتضمنها.

وأفاد بأن المحطة الثانية جاءت كورشة عمل تفاعلية بعنوان (اسبح بأمان) من خلال رسومات موجهة للأطفال وتعريفهم بالإرشادات العامة لتفادي خطر الغرق بطريقة مبسطة وسهلة الفهم، أما المحطة الثالثة، فجاءت على شكل ورشة تدريبية بعنوان (أنقذ غريقاً) والتي تم تنفيذها بالتعاون مع شركة خدمات الإنقاذ البحري بالحمرية، بهدف تدريب الزوار على كيفية تقديم الإسعافات الأولية عند وجود حالات غرق سواء في البحر أو المسابح الخاصة والتعامل مع الحالات الطارئة.

وبين أن المحطة الرابعة تم من خلالها تقديم محاضرة توعوية للزوار بتقديم من موظفي بلدية الحمرية باللغتين العربية والإنجليزية للتعريف بدلالات الأعلام التحذيرية المنتشرة على بحر الحمرية التي تبين حالة البحر، وإرشادات السلامة عند السباحة، ودور المنقذين في المحافظة على السلامة العامة وتقديم المساعدة اللازمة.

كما بين المهيري أن أكثر المحطات تفاعلاً وترفيهاً للأطفال كانت المحطة الخامسة التي تضمنت ألعاباً مسلية وورشاً مختلفة كالرسم على الوجه ومسابقات وجوائز عديدة قيمة، أما في المحطة السادسة والتي حملت شعار (برّد)، حيث جرى توزيع المثلجات والعصائر لكافة المشاركين في الحملة التوعوية.

ومن جانبه أفاد مبارك راشد الشامسي مدير بلدية الحمرية، بتواصل مبادراتها المجتمعية الهادفة إلى إشراك مختلف شرائح المجتمع والزوار وتحفيزهم للحفاظ على البيئة والتقيد بإجراءات السلامة العامة خلال زيارة شاطئ بحر الحمرية، مشيراً إلى استمرارية الجهود البيئية والتوعوية للحد من الممارسات البيئية الخاطئة، وتقديم النصح والإرشاد خلال الإجازات الرسمية والعطلات لكافة الفئات المستهدفة، وتعزيز المسؤولية البيئية والمجتمعية لديهم.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"