عادي

كيفية المحافظة على صحة الأسنان

00:13 صباحا
قراءة 3 دقائق
15

د. منى عمر سليمان

يُعدُّ تسوس الأسنان من المشكلات الشائعة التي يعانيها العديد من الأشخاص، لا سيما من الصغار أو المُهملين لصحة أسنانهم. ويتمثل التسوس بوجود نخر في السِن، يبدأ بحجم صغير ثمّ تتسع رقعته تدريجياً، وفي بعض الأحيان عندما يصل إلى مراحل متقدمة يتكسر السن وتلتهب اللثة بشكل كبير، ويرافقه شعور بأوجاع عند شرب الماء أو تناول الطعام، وقد تصل إلى أوجاع قوية مع عدم القدرة على النوم.

في ما يلي كيفية المحافظة على صحة الأسنان:

1- تنظيف الأسنان بشكل يومي، ويُنصح بألّا تقل عدد المرات التي يتم تنظيف الأسنان بالفرشاة والمعجون فيها عن مرتين في الصباح والمساء، كما يُستحسن تفريش الأسنان بعد كلّ وجبة طعام، للتخلص من عوالق الطعام، والقضاء على الجراثيم والبكتيريا المُسببة للتسوس.

2- التقليل من تناول الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على السكر؛ لأنّها ترفع احتماليّة الإصابة بتسوس الأسنان، كالحلويات، والشوكولاتة، والمشروبات الغازيّة، والمُربى، والبوظة.

3- تجنب التدخين أو الأرجيلة؛ لأنهما يساعدان على تهالك السن وتسوسه، كما يسببان رائحة كريهة للفم.

4- تناول الأطعمة الصحيّة التي تحتوي على عنصر الكالسيوم الضروري لصحة السن، كالحليب ومشتقاته من الأجبان والألبان، والفواكه الطازجة.

5- تجنب استخدام الأسنان لغير قضم الطعام، فبعض الأشخاص يلجأون إلى قطع خيط الحياكة بأسنانهم، أو تمزيق قطعة قماش بأسنانهم أيضاً عوضاً عن استخدام المقص، كما أنّ كسر قشور بعض المكسرات وغيرها من الثمار الصلبة يُلحق الضرر بالسن، وقد يؤدي إلى تخلخله بسهولة، وإدخال الجراثيم إلى الأسنان، والتسبب بسهولة في تسوسها.

6- استخدام الخيط السنّي، وغسول الفم مع الفرشاة والمعجون. والاعتناء بصحة اللثة، ففي بعض الحالات تتسبب اللثة المريضة بتسوس الأسنان وتعفنها.

7- عدم تجاهل الأسنان التي تحتاج إلى حشوة طبية مُستعجلة، فبعض الأشخاص عند توقف شعورهم بالألم يمتنعون عن مراجعة طبيب الأسنان، متناسين أنّ ذلك الإهمال سيكلفهم خسارة الأسنان من خلال تسوسها تدريجياً، كما أنّ على الأشخاص الذي يتعرضون لحوادث فقدان بعض الأسنان تعويضها سريعاً؛ فالفراغات بين الأسنان تسبب التسوس.

8- عدم استخدام الأغراض الشخصيّة لشخص آخر، أو السماح للآخرين باستخدامها، كالشوكة، أو الملعقة، أو فرشاة الأسنان، فكلها تنقل الجراثيم وقد تُسبب الإصابة بالتسوس.

الوقاية من تسوس الأسنان

يُمكن الوقاية من تسوُّس الأسنان من خلال العناية بصحة الفم والأسنان ونظافتها، وفيما يأتي مجموعة من النصائح للوقاية من تسوُّس الأسنان ونخورها:

* تنظيف الأسنان باستخدام معجون أسنان يحتوي على الفلوريد بعد تناول الطعام والشراب. ويُنصَح بتنظيف الأسنان مرَّتين خلال اليوم على الأقلّ.

* يُنصَح باستخدام الخيط السنِّي للتخلُّص من بقايا الطعام العالقة بين الأسنان.

* مضمضة الفم بالفلورايد، ويُنصَح بذلك الأشخاص الأكثر عُرضةً للإصابة بتسوُّس الأسنان ونخورها.

* مراجعة طبيب الأسنان بشكلٍ دوري؛ وذلك للحصول على نصائح دوريّة للعناية بالأسنان والفم، والكشف عن أيّة مشاكل، وحلِّها بشكلٍ مُبكِّر.

* شرب المياه المحتوية على الفلورايد؛ إذ إنَّه يحتوي على تراكيز من الفلوريد الذي يُقلِّل من خطر الإصابة بتسوُّس الأسنان، وشرب الماء المُعلَّب الخالي من الفلوريد يُؤدِّي إلى الحرمان من الاستفادة من فوائد هذا العنصر المهم لصحَّة الأسنان. تجنُّب تناول الوجبات خلال اليوم بشكل مُتكرِّر؛ إذ يُؤدِّي تكرار تناول وجبات الطعام خلال اليوم، والإكثار منها إلى تعرُّض الأسنان لهجوم مُستمرّ من الإفرازات الحمضيّة التي يتمّ إفرازها من قبل البكتيريا.

* استخدام الختام السنِّي fissure sealant، وتكون على شكل مادة توضع على أسطح الضروس الخلفية، فتُسهم هذه المادة في سدِّ الفجوات والقنوات التي تتراكم فيها بقايا الطعام، كما تحمي طبقة المينا من التعرُّض للأحماض واللويحات السنِّية. ويجدر الذكر أنَّه من الممكن ترك هذه المادة لعِدَّة سنوات قبل الحاجة إلى تبديلها، وتحتاج فقط إلى التفحُّص والتأكُّد من سلامتها بشكلٍ دوري، وتوصي مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها باستخدام هذه الماده للأطفال جميعهم في سنِّ الذهاب إلى المدرسه وعلاج الفلوريد

* تناول بعض الموادِّ الغذائيّة قد يقي من الإصابة بنخور الأسنان وتسوُّسها، كتناول الفواكه والخضراوات الغنيّة بالألياف، والأغذية الغنيّة بالكالسيوم، وشرب الشاي الأسود، أو الأخضر من دون سكر، ومضغ العلكة الخالية من السكر، والغنيّة بالزيليتولز.

طبيب أسنان عام

مستشفى «أن أم سي رويال» الشارقة

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"