عادي

قفز 440% منذ مطلع أغسطس.. «بيد باث آند بيوند» يواصل التحليق

23:55 مساء
قراءة دقيقتين

قفزت أسهم «بيد باث آند بيوند» إلى أعلى مستوى في خمسة أشهر تقريبا في تعاملات متقلبة، الثلاثاء، حيث توافد مستثمرو التجزئة على السهم بعد أن كشف ملف كشف النقاب عن أحدث رهان للمستثمر الناشط ريان كوهين على السلع المنزلية. بائع تجزئة.

ارتفع السهم بنسبة 78.8% إلى 28.60 دولار خلال الجلسة وتوقف التداول عدة مرات بسبب التقلبات.

وارتفع السهم بنسبة 440% حتى الآن هذا الشهر في ارتفاع يستحضر المكاسب المذهلة في أسهم جيمستوب و«أيه إم سي إنترتينمنت» في أوائل العام الماضي والتي أضرت بصناديق التحوط التي راهنت ضد السهم.

واشترت شركة «آر سي فينشرز» RC Ventures، وهي شركة الاستثمار التابعة لشركة «كوهين»، وهي ثاني أكبر مستثمر في الشركة والتي أضافت ثلاثة مديرين مستقلين إلى مجلس إدارتها، خيارات شراء تنتهي في يناير 2023 على 1.67 مليون سهم بسعر إضراب يتراوح من 60 دولارا إلى 80 دولارا.

وجذبت عملية الشراء الجديدة انتباه تجار التجزئة في منتدى «وول ستريت بيتس» على موقع «ريديت»، مما أدى لارتفاع أحجام تداول أسهم «بيد باث آند بيوند» خلال تعاملات الثلاثاء مع تداول أكثر من 160 مليون سهم، في حين يبلغ عدد أسهم الشركة المصدرة حوالي 80 مليون سهم فقط. وريان كوهين، هو رئيس شركة «جيم ستوب».

كانت أسهم شركة تأثيث المنزل هي الأكثر تداولا على منصة الوساطة Fidelity، مما يشير إلى اهتمام مستثمري التجزئة.

تم تداول حوالي 300 مليون سهم، وهو ما يفوق بكثير متوسط ​​الحجم المتحرك للسهم لمدة 30 يوما والذي يبلغ 29 مليونا تقريبا.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"