عادي

ماكرون يبحث مع زيلينسكي وضع محطة زابوريجيا النووية

16:02 مساء
قراءة دقيقة واحدة
باريس - أ ف ب
يبحث الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون هاتفياً الثلاثاء مع نظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الوضع في محطة زابوريجيا للطاقة النووية التي تسيطر عليها موسكو في جنوب أوكرانيا، والمستهدفة بعمليات قصف.
وأعلنت الرئاسة الفرنسية أن الزعيمين سيتحدثان «بشكل خاص لبحث الوضع حول محطة زابوريجيا».
واحتلّت القوات الروسية المحطة النووية الأكبر في أوروبا، مطلع مارس/ آذار الماضي، في بداية حرب أوكرانيا.
ومنذ نهاية يوليو/ تموز الماضي، استهدفت عمليات قصف متعددة الموقع، وتبادل الطرفان الاتهامات بشأنها. كما أثيرت مخاوف من وقوع كارثة نووية، الأمر الذي دفع مجلس الأمن الدولي إلى عقد اجتماع الخميس الماضي.
وحذّر زيلينسكي، الإثنين من أنّه إذا وقعت «كارثة» في زابوروجيا، فإنّ أوروبا بأسرها ستكون مهدّدة، متهماً الجيش الروسي بـ«قصف المدن والبلدات المحيطة» بالموقع.
ويعود آخر اتصال هاتفي بين الرئيسين إلى الأول من أغسطس/ آب الماضي. رحب ماكرون حينها باستئناف نقل الحبوب، بحراً، من جنوب أوكرانيا، بعد تعليقه بسبب الحرب.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"