عادي

بيع 37700 وحدة بـ 90.4 مليار خلال النصف الأول في دبي

بنمو 23% في الربع الثاني
22:58 مساء
قراءة 3 دقائق

دبي: «الخليج»

أظهرت نتائج تحليل أجرته شركة «لوكسبيتات سوثبيز إنترناشيونال ريالتي» للبيانات، عن أن قطاع العقارات الرئيسي في دبي، يواصل المحافظة على نموه؛ حيث ارتفع حجم السوق الإجمالي، وفقاً للمعاملات العقارية في دبي للربع الثاني من عام 2022، بما يقارب 10% مقارنة بالربع الأول من عام 2022.

تم خلال الربع الثاني بيع 19859عقاراً، موزعة على 13857 شقة، و1836 فيلا، و4166 منزلاً مستقلاً بقيمة إجمالية قدرها 47 مليار درهم، مقارنة ببيع 17897 عقاراً، موزعة على 11834 شقة، و2560 فيلا، و3906 منازل بقيمة 43 مليار درهم في الربع الأول. ووصل إجمالي مبيعات الوحدات السكنية (الشقق والفلل ومنازل التاونهاوس) خلال النصف الأول من عام 2022 إلى نحو 90.4 مليار درهم، نتجت عن 37756 مبايعة.

أظهرت النتائج، أنه في فئة العقارات المتميزة، ارتفع حجم المبيعات بنسبة 23% بإجمالي 6893 عقاراً تم تداولها بقيمة 21.5 مليار درهم، شملت مناطق السوق السكنية الرئيسية في دبي؛ وهي: «البراري، المرابع العربية، وسط مدينة دبي، دبي مارينا، الخليج التجاري، الإمارات ليفنج، جميرا، جميرا بيتش ريزيدنس، مدينة محمد بن راشد، عقارات جميرا للجولف، جزر جميرا، أبراج بحيرة الجميرا، وخليج جميرا، ونخلة جميرا».

وأشارت إلى أن المناطق التي شهدت زيادة كبيرة في الحجم بين الربعين الأول والثاني تشمل «مرسى دبي»؛ حيث تضاعف حجم المبيعات تقريباً من 888 مليون درهم إلى 1.75 مليار درهم؛ وفي «وسط مدينة دبي»؛ حيث تضاعفت المبيعات تقريباً من 2.6 مليار درهم إلى 4.8 مليار درهم، وفي «جزر جميرا»؛ حيث تضاعف الحجم من 201 مليون درهم إلى 402 مليون درهم.

بهذه المناسبة، قال جورج عازار، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة لوكسبيتات سوثبيز إنترناشيونال ريالتي: «تظهر دلائل على النمو الإيجابي والمستدام؛ حيث يواصل قطاع العقارات في دبي جذب المستثمرين أصحاب الثروات العالية من جميع أنحاء العالم. وبينما تواجه العديد من الأسواق في جميع أنحاء العالم حالة من عدم اليقين الجيوسياسي والاقتصادي». وأضاف عازار: «ما تزال دبي منارة عالمية في مجال العقارات مع رؤية مستثمرين من المملكة المتحدة والهند وألمانيا يقودون الطلب؛ حيث يبحث العديد من المشترين لدينا عن عقارات جاهزة وعناوين تحمل علامات تجارية. بالطبع العقارات تحوط آمن ضد التضخم المرتفع، نتوقع أن يستمر الطلب على نفس الخط في الربع الثالث من هذا العام».

وأوضحت الإحصاءات أنه في سوق العقارات الرئيسي للشقق، كانت المناطق الثلاث الأولى من حيث حجم المبيعات هي «وسط مدينة دبي» بإجمالي 4.8 مليار درهم، و«نخلة جميرا» بإجمالي 3.7 مليار درهم، و«الخليج التجاري» بإجمالي 2.2 مليار درهم؛ حيث تجاوز الطلب على الشقق مثليه على الفيلات، في كل من القطاع العام والقطاع الرئيسي.

وأشارت إلى أن حجم مبيعات الشقق حقق نسبة نمو تقدر ب40% مقارنة بالربع الماضي، بإجمالي حجم مبيعات بلغ 15.8 مليار درهم، والذي شهد ارتفاعاً ب11.3 مليار درهم في الربع الأول؛ حيث أثبت ال«داون تاون» أنه المكان الأكثر شعبية لشراء الشقق، على وجه الحصر تقريباً، فقد تم التعامل مع 1724 شقة.

السوق الرئيسي – فيلات

وأشارت إلى أنه في حين أن الطلب على الشقق في ارتفاع، انخفض الطلب على الفيلات بنسبة 42% تقريباً في القطاع الرئيسي في الربع الثاني مقارنة بالربع الأول، بناءً على عدد الوحدات المباعة؛ غير أن الفيلات في السوق الثانوية كانت مخالفة لهذا الاتجاه؛ حيث ارتفع حجم المبيعات في أحياء جزر جميرا بنسبة 99.9% وفي عقارات جميرا للغولف بنسبة 76%.

وتابعت: «على الرغم من انخفاض الطلب، ارتفع متوسط الأسعار من 9.6 مليون درهم إلى 11.8 مليون درهم للفيلات الفاخرة، مع زيادة سعر القدم المربعة من 1857 درهماً إلى 2069 درهماً»، وكانت نخلة جميرا (1.15 مليار درهم)، وإمارات ليفنج (918 مليون)، ومدينة محمد بن راشد (911 مليون درهم) من أكثر المناطق رواجاً لمعاملات الفيلات الفاخرة.وحددت النتائج أن أغلى عقار تم بيعه من قبل شركة لوكسبيتات سوثبيز إنترناشيونال ريالتي في الربع الثاني كان قصر دبي هيلز غروف في «شارع الأحلام»، وهو عقار بمساحة 34113 قدماً مربعة بقيمة 128 مليون درهم، مما يجعله أيضاً أغلى فيلا تم بيعها في دبي في الربع الثاني 2022.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"