عادي

المؤتمر العربي الإقليمي للمرشدات ال23 يواصل أعماله

برعاية الشيخة فاطمة تحت شعار «معاً نزدهر»
19:36 مساء
قراءة دقيقتين
جانب من المؤتمر
عدد من الحضور

أبوظبي: «الخليج»

تحت رعاية سموّ الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، الرئيسة الفخرية لجمعية مرشدات الإمارات، يواصل المؤتمر العربي الإقليمي للمرشدات الثالث والعشرون أعماله في أبوظبي، وتنظمه الجمعية تحت شعار «معاً نزدهر» بالتعاون مع الإقليم العربي.

يأتي المؤتمر الذي تستضيفه الجمعية، استكمالاً لمسيرة التعاون، ويُعدّ مناسبة مهمة تجتمع فيها الجمعيات الأعضاء بالإقليم العربي، لاتخاذ القرارات الاستراتيجية، وتبادل الخبرات التي تطوّر حركة المرشدات في دول الإقليم العربي بحضور وفدٍ رفيع من الجمعية العالمية للكشافة، وفتيات المرشدات، لتقديم الدعم والمساندة اللازمة لإنجاح هذا الحدث المهم، بمشاركة دول عربية وممثلي الجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة.

وقالت الدكتورة هدى المطروشي، مديرة الجمعية «الحركة الإرشادية داخل الدولة وخارجها، تحظى باهتمام سموّ الشيخة فاطمة «أم الإمارات»، منذ تأسيس الجمعية وإشهارها عام 1981، ما أسهم بشكلٍ كبير في استضافة الجمعية ومشاركتها في كثير من المؤتمرات الإقليمية والدولية، وتحقيق أهدافها الرامية إلى تنمية جيلٍ واعدٍ من الشابات المرشدات، وتعزيز أدوارهنّ، وتبني البرامج والمبادرات التي تُعنى ببناء أجيال من المرشدات يحملن على عاتقهنّ مستقبل النشاط الكشفي وتنميته وتطويره».

وأضافت «المؤتمر العربي الإقليمي الثالث والعشرون، ناقش في قاعة طنب الصغرى بفندق «إرث» أبوظبي، اعتماد النظام الداخلي وتعيين الفريق الإجرائي، وبحث المستجدات العالمية، والاتجاه المستقبلي للحركة الاستراتيجية العالمية، وبوصلة 2032، للنهوض بالحركة الإرشادية في الدولة الذي لاقى اهتماماً كبيراً منذ عهد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وشهدت تطوراً ونمواً في استراتيجياتها وبرامجها.

وأكدت المطروشي، الدور المهم للمؤتمر إقليمياً، والتقرير الإقليمي في المرحلة الثلاثية، وأهمية اللجان الفرعية والتحديثات عن CAT، والخطة الاستراتيجية العربية 2023 2024، ومناقشة عروض استضافة المؤتمر الرابع والعشرين، وعرض الاقتراحات المعدّة للتصويت، وتقديم المرشحات لعضوية اللجنة العربية الإقليمية. مشيرة إلى أهمية التصويت على المقترحات، واستضافة المؤتمر، وانتخاب اللجنة الإقليمية، والأمسية الوطنية التراثية».

وأوضحت أهمية المؤتمر في تبادل الأفكار والآراء ومناقشة ما يهمّ المرشدة العربية والعمل من أجلها، وتحقيق أهداف الشعار الذي يرفعه المؤتمر «معاً نزدهر»، المتنوع والشامل لكل ما هو جديد في منظومة البرامج العالمية والصادرة من الجمعية العالمية للمرشدات، والخطة الإقليمية للأعوام الثلاثة القادمة، وتقرير اللجنة الإقليمية للأعوام الثلاثة الماضية الذي صدر رغم التحديات التي يمرّ بها العالم جراء فيروس «كورونا».

https://tinyurl.com/ya8bhrvz

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"