عادي

خورفكان يواجه البطائح في نهائي كأس الصالات

20:24 مساء
قراءة دقيقتين
من مباراة البطائح وخورفكان في الدور التمهيدي
  • الزرعوني: فخورون بقيادة المدرسة الوطنية للفريقين

متابعة: عصام هجو

يلتقي فريقا خورفكان والبطائح في السابعة من مساء الاثنين في نهائي بطولة كأس الاتحاد لكرة قدم الصالات، كأول نهائي للعبة جماعية في الموسم الجديد 2022-2023، وسيكون ملعب صالة نادي اتحاد كلباء الذي لبس حلة زاهية مسرحاً للمواجهة الجماهيرية المرتقبة.

كان خورفكان الذي يدافع عن لقبه الذي حققه الموسم الماضي، تأهل إلى النهائي بفوزه على دبا الحصن بسداسية نظيفة في الإياب والتعادل 2-2 في الذهاب، فيما تأهل البطائح على حساب اتحاد كلباء بالفوز ذهاباً وإياباً 4-2 و4-3 على التوالي.

1
بدر الزرعوني

ومن المفارقات أن البطائح وخورفكان وجدا معاً في المجموعة الثانية وفاز البطائح على منافسه اليوم 4-1،وتأهلا إلى نصف النهائي على حساب الحمرية.

وفي قراءة فنية للمباراة، قال بدر عبد الرحيم الزرعوني مدرب الشارقة ومليحة السابق: «أجمل ما في المباراة بالنسبة لنا كمدربين مواطنين أن المواجهة على البطولة ستكون بين مدربين كبيرين من المدرسة الوطنية في التدريب، ونحن نفخر بهذا الأمر كثيراً، ويحسب لنا جميعاً، وأتمنى لهما التوفيق وقيادة الفريقين، لتقديم مباراة تليق بسمعة اللعبة وجماهيريتها والناديين».

وأضاف: «أعتقد أن البطائح مؤهل للوجود في كل النهائيات في الموسم الحالي من واقع الاستقطابات القوية والمميزة، ولكن هذا لا يعني أنه سيحصل على كل البطولات، لأن الوصول إلى النهائي شيء وظروف المباراة النهائية شيء آخر، ونحن كمدربين نعلم أن للنهائيات لغتها وظروفها الخاصة وتفاصيلها الصغيرة، أما فريق خورفكان فهو أيضاً يتساوى في الكفة مع البطائح من حيث الاستقرار الفني والإداري،والفريقان يتساويان أيضاً في الناحية المهمة جداً وهي الدعم الإداري الكبير والمتعاظم للعبة من الإدارتين».

وأضاف:«الفريقان يتمتعان بالروح القتالية العالية وسنكون على موعد مع قمة الترسانة والتنظيم الدفاعي الممزوج بالخطف السريع من المدرب أنور محمد الحمادي مدرب خورفكان وهو مدرب صاحب أسلوب مميز، والماكينة الهجومية التي لا تعرف الهدوء بالنسبة لفريق البطائح الذي يقوده المدرب عدنان محمد الهولي، ومن أهم الأوراق الرابحة للفريقين هناك اللاعبون المقيمون في الفريقين، وبلا شك أبرزهم أفضل لاعب في المواسم الأخيرة برونو لويسيانو ونوفل الطائي لاعبا البطائح، ولوكاس نونيس وأندري فينيكيوس من خورفكان، وعلى مستوى اللاعبين المواطنين هناك عبدالله الحوسني وخالد الشوكة وسعود خالد وعمر النقبي على مستوى خورفكان، أما في البطائح فهناك المتألق بصورة لافتة هذه الأيام عبدالله الفلاسي ومعه محمد عبيد وراشد عبيد وأحمد حماد وعبد الله الخمري، وسيكون البطائح أكثر خطورة على خورفكان في حال مشاركة العائد من الإصابة أحمد زعبيل».

وأنهى بقوله: «أتوقع إثارة كبيرة في المباراة، حتى أنها قد تصل لشوطين إضافيين وركلات الترجيح، وإذا انتهت في الزمن الرسمي،لن يزيد الفوز عن هدفين أو ثلاثة على الأكثر».

https://tinyurl.com/bd4y5tj4

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"