عادي

ريال مدريد يفوز دون امتاع.. وأسينسيو «الحزين» عريس «البيرنابيو»

19:21 مساء
قراءة 3 دقائق

أحرز فيدريكو فالفيردي لاعب الوسط هدفاً رائعاً في الشوط الثاني وأضاف ماركو أسينسيو«الحزين» هدفاً قرب النهاية ليفوز ريال مدريد حامل اللقب 2-صفر على لايبزيج الألماني في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وتعامل لاعب أوروجواي بمهارة للتفوق على مدافع على حافة منطقة الجزاء ثم أطلق تسديدة قوية داخل الشباك في الدقيقة 80،ليعطي الفريق الملكي كعادته مع المدرب الإيطالي أنشيلوتي فوزاً متأخراً.

ولم يقدم بطل أوروبا 14 مرة الأداء المنتظر ولم يكن قد سدد سوى مرة واحدة على المرمى قبل الهدف الأول، بينما صنع لايبزيج عدة فرص لكنه لم يكن حاسماً لترجمة ذلك إلى هدف.

وضمن ريال الفوز في الوقت بدل الضائع بواسطة البديل ماركو أسينسيو حيث سدد كرة قوية داخل الشباك، ولم يحتفل بشكل اعتيادي كونه جلس منذ بداية الموسم على مقاعد الاحتياط، وكان يطلب الرحيل عن فريقه.

وصفق جمهور«البيرنابيو» لأسينسيو، ليعطيه الدعم اللازم، في حين نقلت وسائل اعلام مدريدية ان المدرب كارلو أنشيلوتي ذهب إلى غرفة الملابس وتحديداً إلى أسينسيو وعانقه كثيراً، كما اقترب العديد من اللاعبين من اللاعب ليعانقوه ويعطوه الدعم بعد تسجيله الهدف الرائع ضد لايبزيج.

وحسب وسائل الاعلام فان«مدرب ريال مدريد يريد استعادة أفضل نسخة من ماركو، والعبارة التي يقولها أنشيلوتي كثيراً هي: سنحتاج إلى أهدافه، هو من أفضل المُسددين في الليغا».

كما كال أنشيلوتي المديح لفالفيردي الذي افتتح التسجيل في مباراة صعبة، وأشار إلى أنه طالب اللاعب القادم من أوروجواي بالتسديد.

وأضاف المدرب الإيطالي «تسجيله هذا العدد القليل من الأهداف مفاجأة، أحرز هدفاً واحداً فقط في الموسم الماضي، أبلغته أنه يملك قدماً ساحرة، وتسديدات رائعة ويجب أن يحرز عشرة أهداف على الأقل هذا الموسم».

كما اعترف أن فريقه كان بعيداً عن مستواه.

وتابع:لم نقدم أداء جيداً، لكننا أردنا الحد من هجمات لايبزيج المرتدة، ولهذا السبب لم نضع خط الدفاع بعيداً عن مرمانا أو نضغط من الأمام،أردنا تحقيق الفوز لذا كان يجب أن نلعب بيقظة في الجانب الدفاعي، لكن عندما تراجعت حيوية لايبزيج ضغطنا وحققنا فوزاً مستحقاً.

ويتصدر ريال المجموعة السادسة برصيد ست نقاط من جولتين، بينما لا يملك لايبزيج أي نقطة.

وفي أول مباراة لفريق لايبزيج في دوري الأبطال تحت قيادة المدرب ماركو روزه، ظهر الفريق الألماني بشكل أفضل في الشوط الأول وتسبب المهاجم كريستوفر نكونكو في مشكلات عديدة لصاحب الأرض.

وسدد نكونكو كرة قوية أنقذها الحارس تيبو كورتوا ثم توغل بسرعة نحو المرمى قبل أن يتدخل لاعب الوسط أوريلين تشاوميني في الوقت المناسب. وكان المهاجم الفرنسي قريباً أيضاً من مقابلة تمريرة عرضية من تيمو فيرنر.

ولم يقدم ريال لمحات هجومية عديدة لكنه اعتقد أنه يستحق ركلة جزاء عندما بدا أن لوكا مودريتش تعرض لخطأ من إكسافر شلاجر قبل الاستراحة.

ولم تتغير الأمور كثيراً في الشوط الثاني حتى نجح فالفيردي، الذي سجل هدفاً مذهلاً أمام ريال مايوركا في الجولة الماضية من الدوري بعدما ركض بالكرة من منتصف ملعبه، في هز الشباك بتسديدة هائلة.

وقال ناتشو مدافع ريال عن زميله «إنه هدف مذهل. علينا الاستفادة منه بأكبر شكل ممكن لأنه في حالة فنية رائعة».

وأضاف:كانت مباراة صعبة حقاً. لم نكن في إيقاعنا المعروف لكننا تحدثنا عن الأمر بين الشوطين، ونحن نملك قوة كبيرة ونكون قادرين باستمرار على التسجيل.

https://tinyurl.com/3btprfc7

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"