مقال مدفوع
محتوى ممول

أفضل طرق التداول في الأسواق العالمية

08:39 صباحا
قراءة 3 دقائق
أفضل طرق التداول في الأسواق العالمية

شهد الإقبال على التداول في الأسواق العالمية تزايداً بشكل ملحوظ مؤخراً، بفضل تطور شبكة الإنترنت وانتشارها على نطاق واسع في ظل وجود الحواسيب التي تتمتع بأداء فائق. ويعتمد تداول الأسواق العالمية على تبادل الأصول المالية المختلفة عبر شبكة الإنترنت، أي شراء وبيع الأسهم وأزواج العملات والسلع والعملات الرقمية من خلال منصات التداول التي توفرها شركات الوساطة بهدف تحقيق الربح من التقلبات في أسعار هذه الأصول بحسب الاتجاهات التي تحددها في توقعاتك.  

 

ما هي أفضل الطرق المتاحة للتداول في الأسواق العالمية؟

لديك عدد من الخيارات المتوفرة أمامك للبدء بالتداول في الأسواق العالمية، ومن أبرزها:

 

  1.  تداول العقود مقابل الفروقات

 تعتبر العقود مقابل الفروقات من أسرع وأوفر الطرق التي تساعدك على الاستفادة من الأسواق المالية، وهي تعتمد على بيع أو شراء عقد لسوق محددة، مثل سوق الأسهم أو سوق السلع، ولكن من دون شراء أي شيء ملموس من السوق، بل بعقد بقيمة السلعة التي ترغب في شرائها.

على سبيل المثال، إذا كنت تتوقع أن يشهد سعر الذهب ارتفاعاً أمام الدولار الأمريكي، سوف تقوم ببيع الدولار الأمريكي وشراء الذهب مقابل سعر محدد. وهنا، أنت لا تقوم بامتلاك أي قطع ذهبية بشكل فعلي، ولكنك تقوم فقط بفتح عقد بسعر محدد ليكون بإمكانك بيعه مرة أخرى تبعاً لتوقعاتك بارتفاع السعر، ورغبة في الحصول على الأرباح. ويجذب هذا النوع من التداول عدداً كبيراً من المتداولين، لأنه متاح مع نوع من التسهيلات التي تُسمى بالرافعة المالية، والتي تتيح للمتداولين المبتدئين البدء بالتداول بمبالغ بسيطة.

 

  1. تداول العملات الأجنبية أو الفوركس

يعتبر تداول الفوركس أو تداول أزواج العملات الأجنبية من أكثر طرق التداول شيوعاً على الإطلاق، ويعتمد على تداول أزواج العملات، أي عند شراء عملة ما، يقوم المتداول في الوقت نفسه ببيع للعملة المقابلة لها، والعكس صحيح.

يعتمد سوق الفوركس على القيام بتبادل إحدى العملات بعملة أخرى على أساس وضع التوقعات بارتفاع قيمتها، بهدف تحقيق الربح، ويعد أحد أضخم الأسواق العالمية وأكثرها إدرارًا للربح، بحجم تداول يصل إلى 5 تريليونات دولار يومياً. ويتمكن المتداولون في سوق الفوركس من تحقيق نسب ربح تُقدّر بـ 10% من رأس المال الذي يقومون باستثماره، أو ربما نسب أعلى من ذلك بكثير حتى. ولكن من الطبيعي أن تكون هناك احتمالية لوقوع الخسارة أيضاً للأشخاص الذين يفتقرون للمعرفة الكافية بكيفية التعامل باحترافية مع السوق

.

  1. تداول العملات الرقمية

العملات الرقمية هي أصول رقمية يتم تصميمها لتعمل بمثابة وسيط لتبادل الأموال، أو أي أشياء أخرى ذات قيمة ضمن المعاملات المالية. ويُسمى هذا النوع من العملات أيضاً بالعملات الإلكترونية، لأنه يتم تبادلها من خلال شبكة الإنترنت فقط، ويتم أيضاً استخدامها في عالم التشفير بغرض تأمين العمليات المالية، والتحقق من صحة هذه العمليات وتوثيقها.

 

كيف يمكنك البدء بالتداول في الأسواق العالمية؟

في البدايات، لن يكون التعامل مع تداول الأسواق العالمية أمراً سهلاً بالنسبة لك، خاصة في بعض أشكال التداول ذات الأحجام الضخمة، التي تُقدّر بتريليونات الدولارات. ولكن يمكن أن تساعد إحدى منصات التداول الموثوقة عبر الإنترنت مثل منصة أكسيا في تسهيل الأمر عليك ومنحك فرصاً أفضل للاستثمار وجني الأرباح من خلاله.

 

ويعتبر التداول في الأسواق العالمية في مختلف الأصول المتاحة فرصة رائعة لك لاستثمار أموالك، بشرط أن يستند إلى أسس علمية سليمة وخطة تداول مدروسة، مع الكثير من التركيز على الاستراتيجيات المختلفة لتحليل السوق، وستتمكن حينها من إدارة أموال التداول الخاصة بك بشكل ناجح لتحقق الأرباح المجزية.

https://tinyurl.com/5c2f2fbk

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"