عادي

إشادة أممية بدعم «حكماء المسلمين» لحقوق المرأة

00:23 صباحا
قراءة دقيقتين
المستشار محمد عبد السلام والدكتورة نتاليا كانيم (وام)

أشادت الدكتورة نتاليا كانيم، المديرة التنفيذية لصندوق الأمم المتحدة للسكان، بجهود مجلس حكماء المسلمين، برئاسة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، رئيس المجلس، في دعم حقوق المرأة، ومواجهة العنف الجنسي ضد النساء وحماية حقوق الفتيات في التعليم والكرامة الإنسانية.

جاء ذلك خلال لقاء الأمين العام لمجلس حكماء المسلمين، المستشار محمد عبدالسلام، المديرة التنفيذية لصندوق الأمم المتحدة للسكان، لمناقشة سُبُل تعزيز جهود مكافحة العنف ضد النساء والأطفال.

وأكدت الدكتورة نتاليا كانيم، خلال اللقاء أهمية وثيقة أبوظبي للأخوة الإنسانية في هذا الشأن، مشيدة بتعاون الأزهر الشريف الدائم مع صندوق الأمم المتحدة للسكان في دعم حقوق النساء والفتيات والأطفال.

من جانبه، أكد الأمين العام لمجلس حكماء المسلمين، أن المجلس يُولي أهمية كبيرة لقضايا المرأة ومكافحة كافة أشكال التمييز والعنف ضدها، منطلقاً من تعاليم الإسلام، ومعتمداً على نهج الأزهر الشريف في ذلك، مشيراً إلى أن وثيقة الأخوة الإنسانية التي وقعها الإمام الطيب والبابا فرنسيس في أبوظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة في 2019، نصت بوضوح على ضرورة وَقْف كل الممارسات اللاإنسانية والعادات المبتذلة لكرامة المرأة، والعمل على تعديل التشريعات التي تحول دون حصول النساء على كامل حقوقهن.

ويقوم الأمين العام لمجلس حكماء المسلمين، عضو اللجنة العليا للأخوة الإنسانية، بزيارة للولايات المتحدة الأمريكية، شارك خلالها في منتدى التضامن الإنساني الذي نظمه مجلس حكماء المسلمين بالتعاون مع جامعة جورج تاون، بمشاركة 100 من الشباب ينتمون لمختلف الديانات من الشرق والغرب، كما التقى خلالها عدداً من المسؤولين والمعنيين بمجالات الإخاء الإنساني والتعايش المشترك. (وام)

https://tinyurl.com/5n93snsd

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"