عادي

الفلبين تخلي المناطق الساحلية مع اقتراب الإعصار العملاق «نورو»

10:39 صباحا
قراءة دقيقة واحدة
مانيلا - (رويترز)
قال مسؤولون إن السلطات الفلبينية بدأت في إجلاء السكان من المناطق الساحلية، الأحد، ولم يتمكن المئات من السفر عن طريق البحر مع استعداد جزيرة لوزون الرئيسية، التي تضم مانيلا، لمواجهة إعصار من الفئة الثالثة آخذ في الاشتداد.
وقالت وكالة إدارة الكوارث في تحذير: إن إعصار نورو تحول إلى إعصار عملاق بعد زيادة سرعة الرياح التي يثيرها إلى 185 كيلومتراً في الساعة من 120 كيلومتراً في الساعة مساء السبت.
وأضافت أن قوة الإعصار آخذة في التزايد وربما يصل إلى اليابسة بعد ظهر الأحد أو في المساء مثيراً رياحاً تتراوح سرعتها بين 185 و 205 كيلومترات في الساعة.
ويعد الإعصار المداري نورو الحادي عشر الذي يجتاح الفلبين هذا العام، وسيؤدي إلى هطول أمطار غزيرة على منطقة العاصمة والأقاليم المجاورة بعد ظهر الأحد.
https://tinyurl.com/3jsmm56k

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"