عادي

فعاليات فنية وتراثية احتفالاً بنشأة علم المصريات

15:24 مساء
قراءة دقيقة واحدة
القاهرة: «الخليج»
نظم قطاع المتاحف التابع للمجلس الأعلى للآثار، عدداً من الفعاليات والأنشطة المميزة برعاية وزارة السياحة والآثار المصرية، بمناسبة الاحتفال بمرور 200 عام على نشأة علم المصريات وفك رموز حجر رشيد.
وشملت الفعاليات معرضاً فنياً وتراثياً متنوعاً، ضم نموذجاً طبق الأصل لحجر رشيد بالحجم الطبيعي، ونماذج أخرى من الحجر بخامات مختلفة، مثل الحرق على الخشب والحرق على الجلد والنحت والرسم بكسر الألماس وغيرها، وعرض تمثال نصفي للعالم الفرنسي شامبليون، بالإضافة إلى مجسم لقلعة قايتباي مكان اكتشاف الحجر. وأعمالاً فنية تصور حجر رشيد وقلعة قايتباي مكان اكتشاف الحجر، وتل أبو مندور الأثري برشيد، مستنسخة من لوحات الرحالة والمستشرقين.
ونظّم المجلس مجموعة من الورش التفاعلية والفقرات الفنية، من بينها ورشة تفاعلية مع الأطفال والشباب، للتعرف إلى أبجديات الخط الهيروغليفي، وورشة حكي للسيدات للتعرف إلى قصة اكتشاف حجر رشيد، وفقرات فنية لأطفال القسم التعليمي من مدرسة رشيد للغات.
https://tinyurl.com/2p8s5xwv

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"