عادي

سلطات لوغانسك وخيرسون وزابوريجيا تطلب من بوتين ضمها لروسيا

19:25 مساء
قراءة دقيقة واحدة

موسكو - أ ف ب

أعلنت السلطات الموالية لروسيا في مناطق لوغانسك، وخيرسون، وزابوريجيا، الأربعاء، أنها طلبت من الرئيس فلاديمير بوتين ضمها إلى روسيا، غداة عمليات تصويت على الضم.

وقال الزعيم الانفصالي الموالي لروسيا ليونيد باسيتشنيك في نص نُشر على «تليغرام»: «عزيزي فلاديمير بوتين، أطلب منك النظر في مسألة انضمام جمهورية لوغانسك الشعبية إلى روسيا كعضو في روسيا الاتحادية».

وأضاف: «ندرك الصلة التاريخية والثقافية والروحية مع شعب روسيا المتعدد الأطياف».

وفي وقت سابق، أعلن باسيتشنيك أنه سيتوجه إلى موسكو على غرار نظيره في منطقة دونيتسك دنيس بوشيلين، لإضفاء طابع رسمي على الانضمام إلى روسيا.

وتم توجيه رسالتين مماثلتين إلى بوتين من جانب رئيسي إدارتي خيرسون وزابوريجيا (جنوب) فلاديمير سالدو، ويفغيني باليتسكي.

ودافع سالدو في رسالته عن عملية انتخابية قانونية تماماً، لافتاً إلى حق الشعوب في تقرير مصيرها، والذي ورد في ميثاق الأمم المتحدة.

وفي وقت سابق، أوضح أنه طلب من الرئيس الروسي إنجاز عملية الضم في أسرع وقت.

وبادر رئيس إدارة في منطقة زابوريجيا يفغيني باليتسكي إلى الخطوة نفسها، مشدداً على الماضي التاريخي المشترك لمنطقته مع روسيا.

وكتب في رسالة نشرت على تليغرام «نريد أن نكون موحدين مع روسيا الاتحادية».

https://tinyurl.com/mrxb5f6k

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"