عادي

«بوسطن كونسلتينج جروب» تفتتح مركزها العالمي للمناخ والاستدامة

00:46 صباحا
قراءة دقيقتين
مريم المهيري متحدثة خلال الافتتاح

دبي: «الخليج»

أطلقت شركة بوسطن كونسلتينج جروب، شركة الاستشارات الإدارية العالمية، المركز العالمي للمناخ والاستدامة من منطقة دول مجلس التعاون الخليجي، وذلك خلال فعاليات قمة بوسطن كونسلتينج جروب لقضايا التأثير المناخي والاستدامة في الشرق الأوسط، بمشاركة الدكتورة مريم بنت محمد المهيري، وزيرة التغير المناخي والبيئة، وكريستيانا فيغيريس، الأمين التنفيذي لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ، ومجموعة من القادة وصناع القرار الرئيسيين والخبراء الرائدين على مستوى القطاع.

وسيعمل المركز على جمع وتأسيس وتوطين الخبرات في القطاعات الاقتصادية المختلفة، للمساهمة في خفض مستوى الانبعاثات وتحسين ركائز الاقتصاد الدائري ما يساهم في دعم طموحات الاستدامة للمؤسسات والجهات الحكومية الفاعلة.

وقالت مريم المهيري: «تمتلك الإمارات فرصة استثنائية لدفع جهود الاستدامة، بصفتها الدولة المضيفة لمؤتمر COP28 العام المقبل. وستتمكن الدولة في هذا الإطار، من تعزيز الجهود الهادفة لمواجهة التحديات المناخية على المستوى الوطني، والتأكيد على ريادتها كمثال ملهم تحتذي به دول العالم للمساهمة في حماية الحياة على كوكب الأرض. ونعمل في هذا الإطار على تطوير استراتيجية مفصلة للسعي لتحقيق الحياد المناخي بحلول عام 2050».

من جهتها، قالت شيلي ترينش، رئيسة استراتيجية المناخ والاستدامة العالمية، مدير مفوض وشريك في شركة بوسطن كونسلتينج جروب: «تمتلك منطقة دول مجلس التعاون الخليجي فرصة استثنائية لاتخاذ إجراءات جريئة وهادفة لمعالجة أزمة المناخ العالمية».

وقال سيمون بيركيبيك، الشريك ورئيس قسم المناخ والاستدامة في الشرق الأوسط بالشركة: «تمتلك الحكومات والشركات في المنطقة عدة فرص لتأسيس صناعات جديدة عبر تصدير الهيدروجين والوقود الأخضر للطيران ومركبات الشحن والصلب الأخضر أو ​​الألمنيوم».

https://tinyurl.com/5n6sdp8n

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"