عادي

روسيا وأوكرانيا تتبادلان الاتهام بالمسؤولية عن هجوم في زابوريجيا

كييف تعلن استعادة كوبيانسك بالكامل
12:58 مساء
قراءة دقيقتين
1
1

أسقطت القوات الروسية مقاتلتين أوكرانيتين، وقتلت نحو 200 يميني، ودمرت مستودعات وعتاداً عسكرياً للجيش الأوكراني، وتبادلت القوات الروسية والأوكرانية الاتهامات بالمسؤولية عن مقتل 23 شخصاً في هجوم صاروخي.

إسقاط طائرتين

قالت وزارة الدفاع الروسية إن قواتها أسقطت مقاتلتين أوكرانيتين من طراز «سو 25» بمنطقة ميكولايف، و«ميغ 29» بمنطقة كليشيفكا في دونيتسك.. ودمرت بضربات عالية الدقة ورش تجميع الصواريخ التشغيلية والتكتيكية الأوكرانية «غروم 2»، و«توشكا 2» بالقرب من مدينة دنيبروبيتروفسك. ودمرت نقاط الانتشار المؤقت لوحدات اللواء 81 ومستودع أسلحة الصواريخ والمدفعية للواء بالقرب من مدينة كراماتورسك. كما تمت تصفية ما يصل إلى 200 يميني متطرف، و23 وحدة من المعدات العسكرية، وأكثر من 30 طناً من الذخيرة، مدفعية وصاروخية، بالقرب من مدينة كراماتورسك. إلى جانب تدمير 18 صاروخاً أمريكياً من منظومة هيمارس فوق مدينة خيرسون، وفي مناطق نوفايا كاخوفكا، تشيرفوني ماياك، بمنطقة خيرسون.

مقتل 23 ومن المسؤول؟

وأفادت السلطات الموالية لروسيا في منطقة زابوريجيا بمقتل 23 شخصاً، وإصابة 34 آخرين، بقصف أوكراني لقافلة مدنية كانت تحاول الانتقال من المدينة إلى المناطق تحت السيطرة الروسية من المقاطعة.

لكن مسؤولين أوكرانيين قالوا إن القتلى والجرحى سقطوا في هجوم روسي استهدف موكب سيارات مدنية كان متجمعاً في سوق للسيارات على مشارف مدينة زابوريجيا، ويستعد لمغادرة منطقة تسيطر عليها أوكرانيا لزيارة الأقارب وتوصيل إمدادات إلى منطقة تحتلها روسيا. وكتب الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، على تطبيق تيليغرام «العدو يتوحش ويسعى للانتقام من صمودنا والثأر لإخفاقاته».

 مقتل مسؤول موال لروسيا

 قتل مسؤول في الإدارة الموالية لروسيا في منطقة خيرسون، ليل الخميس الجمعة، في غارة أوكرانية، وقتل، أليكسي كاترينيتشيف، النائب الأول لرئيس إدارة منطقة خيرسون والمسؤول عن الأمن «في ضربة دقيقة»، نفذتها القوات الأوكرانية باستخدام صاروخين أطلقهما نظام هيمارس على منزله.

«محاصرة جزئياً»

أعلن زعيم الانفصاليين الموالين لروسيا في منطقة دونيتسك دنيس بوشيلين، أمس الجمعة، أن القوات الروسية «محاصرة جزئياً» في بلدة ليمان الأوكرانية، وأن الجنود الأوكرانيين يستعيدون قرى في المنطقة. وقال على وسائل التواصل الاجتماعي «الأنباء القادمة من ليمان مقلقة. 

في هذه اللحظة، ليمان محاصرة جزئياً»، مضيفاً أن قريتين قريبتين «خرجتا عن سيطرتنا الكاملة». وتقع ليمان في شمال دونيتسك التي أعلنت موسكو أنها ستكون ضمن المناطق الأربع التي تضمها، رغم أن قواتها لا تسطير إلا على جزء منها.

استعادة كوبيانسك

 استعادت القوات الأوكرانية السيطرة على كامل مدينة كوبيانسك (شمال شرق) بعدما دفعت القوات الروسية لإخلاء مواقعها على الضفة الشرقية لنهر أوسكيل، وفق ما أفاد مراسلو وكالة فرانس برس. وتمت استعادة جزء كبير من المدينة من الروس مطلع سبتمبر/ أيلول بفضل الهجوم المضاد الأوكراني في منطقة خاركيف. 

لكن القوات الروسية بقيت في مواقعها في الضفة المقابلة للنهر، وخاضت معارك بنيران المدفعية بينما فر مدنيون من القتال، محاولين العبور إلى مواقع سيطرة القوات الأوكرانية.(وكالات)

https://tinyurl.com/3bfs5s5f

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"