عادي

فعاليات ثقافية لـ«تراث الإمارات» في «أبوظبي للصيد والفروسية»

استضاف أكاديميين ومتخصصين قدموا محاضرات وندوات
13:27 مساء
قراءة دقيقتين
أبوظبي: «الخليج»
يقدم نادي تراث الإمارات عدداً من الفعاليات التراثية والثقافية والفنية، خلال مشاركته في الدورة التاسعة عشرة من «معرض أبوظبي الدولي للصيد والفروسية» الذي ينظمه نادي صقاري الإمارات ويختتم فعالياته 2 أكتوبر، في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.
ونظم النادي عدداً من الفعاليات في إطار برنامجه الثقافي المصاحب لمشاركته بالمعرض، واستضاف أكاديميين ومتخصصين في التراث، قدموا خلال الأيام الماضية محاضرات وندوات يومية في ضروب التراث المختلفة، لاسيما ما يتعلق بالصيد والفروسية.
فقد استضاف جناح النادي أمس، قراءة في مخطوطة «كتاب الخيل والبيطرة والفروسية» لابن أخي حزام، قدمها يحيى الكندري، الباحث بمركز الجواد العربي «بيت العرب» بدولة الكوي.
ونظم النادي أمسية شعرية بالتعاون مع «نادي صقّاري الإمارات»، شارك فيها الشعراء: مساعد الحارثي، وسعيد الفلاحي، وضيف الله العتيبي، وقدمها الشاعر عبيد المزروعي.
وشهد يوم الأربعاء الماضي، تنظيم محاضرتين، الأولى «الطير في أساليب شعراء النبط الإماراتيين»، وتحدث فيها فهد المعمري، الباحث في التراث الشعبي، الثانية «الخنجر الإماراتي تراث وهوية»، قدمها عبدالله المطروشي، صاحب متحف بيت الخنجر.
وقالت فاطمة المنصوري، مديرة مركز زايد للدراسات والبحوث التابع للنادي، إن البرنامج الثقافي المصاحب لمشاركة النادي في المعرض يعكس حرص النادي واهتمامه بالجوانب التوثيقية المكملة للأنشطة التراثية، حيث نشر عدداً من الكتب المؤلفة والمحققة التي تتحدث عن الخيل وأنواعها وأنسابها، وعن الصيد وأسلحته وأدواته،والدراسات والمقالات المتنوعة التي نشرت بمجلة «تراث» التي يصدرها النادي في هذا الصدد.
وذكرت أن المحاضرات والندوات التي نظمها جناح النادي جاءت في السياق نفسه، حيث تناول الباحثون المتخصصون الذين استضافهم النادي، الخيل وما يتعلق بها في تاريخ الدولة وأبوظبي، والطير، والخنجر الإماراتي، والمخطوطات، وغيرها من المواضيع المشابهة التي تثري موضوع المعرض.
وضمن فعالياته وأنشطته التراثية، يواصل جناح النادي تقديم تجربة تراثية متميزة لزواره في المعرض،عبر الورش التراثية المتنوعة، وعروض الصقّارة، وركوب الخيل والهجن، والمسابقات التراثية، وأنشطة الرسم والتلوين.
https://tinyurl.com/yej7tck3

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"