عادي

كندي يزداد طولاً بعملية جراحية

18:41 مساء
قراءة دقيقة واحدة
آسدي قبل وبعد العملية
آسدي قبل وبعد العملية
أجرى الكندي دانيال آسدي (25 عاماً) عملية جراحية بكلفة 78 ألف دولار أمريكي ليزيد من طوله بمقدار 10 سنتيمترات.
وكان الطبيب قد أخبر آسدي قبل11عاماً أن طوله توقف عن النمو، بعد زيارة يتساءل فيها عما إذ كان يعاني مرضاً يمنع زيادة الطول، بعد تعرضه للتنمر، رغم أن طوله متر و70 سنتمتراً، لكنه أراد أن يزداد طولاً.
وتتضمن العملية كسر عظم الفخذ، وتثبيت قضيب معدني بالداخل في عظم الفخذ بواسطة براغي متصلة بمثبت خارجي يستخدمه المريض لمد القضيب الداخلي بما يصل إلى 1ملم كل يوم حتى الوصول إلى الارتفاع المطلوب، وبعد ذلك يمكن أن تلتئم العظام معاً، وأوضح الأطباء أن إجراء أي عملية جراحية لا تخلو من التعقيدات.
ويقضي المريض بعدها أشهراً عدة باستخدام مشاية وعكازات أثناء الاستشفاء.
وقال آسدي: إن «اتخاذ قرار بكسر ساقيه يبدو غير منطقي لكثير من الناس، لكن بالنسبة لي، كانت حياتي تعيسة بسبب ذلك، وكان كل ما يمكنني التفكير فيه وكنت على استعداد لفعل أي شيء من أجله أن أطول عدة سنتيمترات».
ويعتبر دانيال واحداً من مجموعة متنامية من الرجال، وعدداً أقل من النساء، يختارون الجراحة المحفوفة بالمخاطر في محاولة ليكونوا أطول.
وأبلغت العديد من العيادات التي تقدم الجراحة في المملكة المتحدة عن زيادة في الاستفسارات عن العملية التي كانت متخصصة في السابق، وعادة ما يتم توظيفها لمعالجة الإصابات الرضحية أو العيوب الخلقية.
https://tinyurl.com/mryap7rm

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"