عادي

ماسك يقدم «روبوتاً» شبيهاً بالبشر

01:59 صباحا
قراءة دقيقة واحدة
إيلون ماسك يقدم الروبوت للجمهور (أ.ف.ب)

قدم إيلون ماسك نموذجين أولين للروبوت الشبيه بالبشر «أوبتيموس» الذي تأمل شركته «تيسلا» إنتاجه «بالملايين» يوماً ما، من أجل «تغيير الحضارة» وبناء «مستقبل مزدهر» يختفي فيه الفقر. ودخل «بامبل سي» (Bumble C) وهو نسخة أولى من الروبوت، بحذر، إلى مسرح في كاليفورنيا وشهد مؤتمر «يوم الذكاء الاصطناعي في تيسلا» السنوي حول تقدّم الشركة في مجال الذكاء الاصطناعي.

ورسم الروبوت تحية باليد، وظهر في مقطع فيديو وهو يُحضِر طرداً لموظف ويسقي النباتات. وأحضر موظفون أيضاً نموذجاً أولياً أكثر تقدماً من «أوبتيموس»، يضمّ عدداً أقل من الكابلات المكشوفة لكنه غير قادر بعد على المشي بمفرده.

ويهدف رئيس شركة «تيسلا» إلى تطوير روبوت سيباع في النهاية بسعر «أقل من 20 ألف دولار على الأرجح»، وسيُصمم لصنعه في «ملايين الوحدات».

ويسعى المؤتمر إلى توظيف المزيد من المهندسين لتحقيق هذا الهدف، وبالتالي «تحويل الحضارة في العمق».

وقدم الملياردير في 2021 هذا المشروع لروبوت يمكنه أداء مهام متكررة بدلاً من البشر.

وقال ماسك «هذا يعني مستقبلاً مزدهراً لا فقر فيه، وسيحصل فيه الناس على ما يريدون من منتجات وخدمات».

https://tinyurl.com/59aut4k5

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"