عادي

نائب رئيس «الطوارئ والأزمات» يلتقي وكيل «التربية»

مناقشة رفع كفاءة الجاهزية الوطنية في مواجهة التحديات
00:26 صباحا
قراءة دقيقتين

أبوظبي:«الخليج»
التقى عبيد راشد الحصان الشامسي نائب رئيس الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، المهندس عبدالرحمن محمد الحمادي، وكيل وزارة التربية والتعليم، وذلك ضمن سلسلة الاجتماعات التمهيدية التي تعقدها الهيئة مع شركائها، بهدف تعزيز المنظومة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات، وللتعريف باللقاء الاستراتيجي الوطني الذي تعقده الهيئة.

أكد عبيد الشامسي أثناء اللقاء ضرورة التركيز على خارطة الطريق الاستراتيجية لمجتمع إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، من خلال إشراك الجهات المعنية في مختلف المهام وورش العمل لتحقيق التكامل والتناغم الوطني.

وأشار إلى أهمية رفع كفاءة الجاهزية الوطنية في مواجهة التحديات التي تواجه المنظومة التعليمية، عن طريق ابتكار الحلول العلمية والتعليمية المناسبة التي تواكب التقلبات والتحديات في القطاع التعليمي لفرق العمل، بهدف دعم الجهود وتسهيل المهام خلال الأزمات.

وقال: «إن المنظومة الوطنية اليوم لا تتشكل بدون وجود دواعم رئيسية وأساسية مثل قطاع التعليم، حيث تُبنى وتغرس المبادئ في أجيال الوطن وتُنظّم هذه المبادئ وتتثبت ركائزها. كان للقطاع دور رئيسي ومهم في الفترة الماضية في غرس قيم الواجب الوطني في المحافظة على الصحة العامة والمسؤولية المجتمعية. ونشهد اليوم دوراً فاعلاً وملموساً لوزارة «التربية» في مجتمع إدارة الطوارئ والأزمات».

من جهته قال المهندس عبدالرحمن محمد الحمادي إن منظومة الطوارئ والأزمات والكوارث في دولة الإمارات تتميز بجاهزيتها واستدامة مرونتها العالية، وتعمل دائماً وفق استراتيجية استباقية مبنية على التنبؤ بكافة السيناريوهات المتوقعة وغير المتوقعة، وتسخير كافة القدرات الوطنية، وإعداد وتنسيق خطط الطوارئ اللازمة للمنشآت الحيوية والبنية التحتية، ومتابعة تنفيذها بالتعاون والتنسيق مع الجهات المختصة بالدولة، إضافة إلى العمل على تطوير الجوانب البحثية والعلمية ضمن أهدافها العامة لمواجهة الأزمات والكوارث.

في ختام الاجتماع، أكد الجانبان ضرورة توحيد الجهود الوطنية في مواجهة التحديات والمخاطر المتوقعة والاستفادة من التجارب بهدف وضع تصور مستقبلي موحد للمنظومة الوطنية لضمان الاستباقية في التعامل مع الأحداث المختلفة وتعزيز الأمن والصمود في وجه كافة التحديات.

https://tinyurl.com/2zrvd63h

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"