مقال مدفوع
المحتوى برعاية:
ميديكلينيك

"ميديكلينيك" يجري أول استئصال كبير للكبد بمساعدة الجراحة الروبوتية

09:00 صباحا
قراءة 3 دقائق
"ميديكلينيك"

أجرت "ميديكلينيك"، مستشفى المدينة مؤخراً أول استئصال للكبد في دبي، باستخدام نظام الجراحة الروبوتية "دافنشي". وقام بإجراء العملية الدكتور هيمانت فاديار، استشاري جراحة الكبد، بمساعدة الجراحين الاستشاريين الدكتور فيصل إكرام، والدكتور روجر جرجي.

 

المريضة تبلغ من العمر 55 عاماً وقد خضعت لاستئصال سرطان القولون بالمنظار في عام 2021. وتم تشخيص حالتها مؤخراً على أنها مصابة بثلاثة أورام في الفص الأيسر من الكبد في فحوصات روتينية أجريت في مستشفى آخر. ومن خلال هذه الفحوصات تم الشك في كونها أوراماً خبيثة نقيلية بسبب سرطان القولون الذي أصابها سابقاً. ولذلك تم تحويلها لاحقاً إلى "ميديكلينيك" مستشفى المدينة لمتابعة حالتها.

 

تم تقييم حالة المريضة من قبل فريق الكبد والقناة الصفراوية في ميديكلينيك مستشفى المدينة، وتمت مناقشة حالتها في اجتماع فريق سرطان الجهاز الهضمي متعدد التخصصات؛ وهو اجتماع يلتقي فيه جميع المتخصصين الذين يتعاملون مع سرطانات الجهاز الهضمي كل أسبوع لتصميم خطة علاج مخصصة لكل مريض على انفراد. وخلال الاجتماع تمت التوصية باستئصال الكبد لإدارة هذه الأورام النقيلية الكبدية في القولون والمستقيم. ونظراً لإصابتها بعدة آفات في النصف الأيسر من الكبد، فقد تقرر أنه من المستحسن إجراء استئصال شامل لفص الكبد الأيسر وسيتطلب ذلك إزالة أربعة من أصل ثمانية أجزاء من الكبد.

 

واستئصال الكبد عملية جراحية معقدة حيث إن الكبد قريب من الأوعية الدموية الرئيسية وأي خطأ يمكن أن يسبب فقدان حاد للدم. لذلك، من الأفضل إجراء استئصال الكبد في المراكز المتخصصة من قبل فريق جراحي مدرب خصيصاً لهذه العمليات. الجدير بالذكر أن الكبد هو العضو الصلب الوحيد في الجسم الذي لديه القدرة على التجدد بعد الاستئصال الجراحي، وإذا لزم الأمر، قد يكون من الممكن إزالة 60-70٪ من الكبد حسب حالة المريض. وبعد استئصال الكبد، يعود الكبد إلى حجمه الطبيعي تقريبًا في غضون ستة إلى ثمانية أسابيع بعد الجراحة. وفريق الكبد في ميديكلينيك مستشفى المدينة مدربين ولديهم الخبرة في إجراء عمليات استئصال الكبد.

 

وعن هذه الجراحة قال الدكتور هيمانت فاديار، استشاري جراحة الكبد في ميديكلينيك مستشفى المدينة : "بعد تقييم المريضة ودراسة الأشعة المقطعية (CT) والتصوير بالرنين المغناطيسي (MRI)، قررنا المضي قدماً في استئصال الكبد باستخدام نظام الجراحة الروبوتية. حيث إن الجراحة التقليدية المفتوحة لاستئصال الكبد تشمل إجراء شق كبير في البطن، ما يؤدي إلى إقامة لمدة سبعة إلى 10 أيام في المستشفى بما في ذلك يوم إلى يومين في وحدة العناية المركزة".

 

وأضاف: " إن استخدام نظام الجراحة الروبوتية دافنشي لاستئصال الكبد، يتيح للجراحين القيام بهذا الإجراء المعقد باستخدام شقوق صغيرة وطريقة محدودة التدخل الجراحي مع تقليل فقدان الدم وتقليل فترة الإقامة في وحدة العناية المركزة والمستشفى."

 

وقد خضعت المريضة لعملية استئصال فص الكبد الأيسر بمساعدة نظام الجراحة الروبوتية في 29 أغسطس 2022. واستغرقت العملية خمس ساعات، وكانت جراحة سلسلة مع الحد الأدنى من فقدان الدم. ولم تكن المريضة بحاجة إلى أي نقل دم واستعادت عافيتها بشكل جيد. ونظراً لكون الجراحة تمت عبر شقوق صغيرة، فقد احتاجت المريضة إلى الحد الأدنى من المسكّنات. وتعافت وظائف كبدها بسرعة كبيرة وكانت جاهزة لمغادرة المستشفى بعد مكوثها ثلاثة أيام فيه. واستمرت صحتها بالتحسن بشكل جيد وتعافت تماماً من الجراحة

https://tinyurl.com/mwks9vu4

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"