عادي

دبي تستضيف أول سيارة خارقة لجميع التضاريس في العالم

12:59 مساء
قراءة دقيقتين
دبي تستضيف أول سيارة خارقة لجميع التضاريس في العالم
دبي تستضيف أول سيارة خارقة لجميع التضاريس في العالم
دبي: «الخليج»
سيحظى المشترون المحتملون لسيارة هانتر، أول سيارة خارقة لجميع التضاريس في العالم، بفرص حصرية لاختبار قيادتها عند كشف النقاب عنها في دبي الشهر المقبل.
وصُممت سيارة هانتر ذات الدفع الرباعي بقوة 600 حصان للرحلات عبر أصعب التضاريس الطبيعية الصحراوية وأكثرها تطلباً، ولكن مع الراحة والأناقة التي تجعلها تتألق في حركة المرور وسط المدينة وعلى الطرق السريعة العصرية.
وابتُكرت سيارة هانتر من سيارة الراليات التي قادها سيباستيان لوب في رالي داكار، الذي يعد أصعب سباق سيارات في العالم، وغيره من جولات بطولة العالم للراليات الصحراوية الطويلة.
وتقوم شركة برودرايف وهي الشركة الرائدة عالمياً في مجال رياضة السيارات والتكنولوجيا المتقدمة ببناء عدد محدود من سيارة هانتر وفقاً للمواصفات الفردية لمجموعة مختارة من عشاق السيارات الخارقة.
وأعلنت شركة برودرايف اليوم عن دعوة المشترين المهتمين للقيام بتجارب حصرية في دبي على متن سيارة هانتر بمعية نجم الراليات ناني روما الذي يعد أحد أكبر المنافسين في الراليات الصحراوية الطويلة في العالم، وذلك في الفترة من 7 إلى 9 نوفمبر.
وقال ديفيد ريتشاردز، رئيس مجلس إدارة شركة برودرايف: «أردنا منح عشاق السيارات الخارقة الجادين فرصة فريدة لتجربة أداء سيارة هانتر الخارقة بمعية الفائز مرتين بلقب رالي داكار والذي كانت مساهمته مهمة في تطويرها».
وأضاف: «يحظى سوق الإمارات العربية المتحدة بالأولوية لسيارة هانتر نظراً للعديد من جامعي السيارات الفاخرة في الدولة، فضلاً عن ما تتمتع به من تضاريس صحراوية جميلة وأنظمة طرق عالمية المستوى تلائم سيارة هانتر الخارقة».
وتتصدر سيارة هانتر للراليات والتي تستند عليها نسختها التجارية الخارقة، سلسلة جولات بطولة العالم للراليات الصحراوية الطويلة، والتي تقام حاليا في المغرب حتى الخميس.
وتعتبر سيارة هانتر التي ستعرض في دبي أقوى من تلك النسخة التي قادها بطل العالم للراليات تسع مرات سيباستيان لوب، مع زيادة بالقوة بنسبة 50% يولدها محركها التوربيني المزدوج V6 سعة 3.5 ليتر، فضلاً عن نظام تعليق مرن أفضل يسمح لها امتصاص أقسى وعورة دروب التضاريس الطبيعية.
وفي حين أن السيارة أسرع وأكثر قدرة من نسخة الرالي، فهي أيضاً أكثر دقة، مع تصميم داخلي أنيق وعصري يتماشى مع الاستخدام اليومي أكثر من السباق.
وتحتفظ سيارة هانتر بمحرك سيارة الراليات في داكار ونظام الدفع ونظام التعليق، ولكن لتحسين القدرة على القيادة، تم استبدال علبة التروس اليدوية التسلسلية بعلبة تروس ذات ست سرعات، مما يوفر تغييراً سلساً في التروس في أجزاء من الثانية فقط.
وتتميز هانتر بقوة تسارع تستطيع خلالها الوصول من نقطة الثبات التام (صفر) إلى سرعة 100 كم في الساعة في أقل من 4 ثوان، وسرعة قصوى تصل إلى 300 كم في الساعة تقريباً. ويبلغ سعرها 1.25 مليون جنيه إسترليني بالإضافة إلى الضرائب المحلية.
https://tinyurl.com/2e52vtk2

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"