عادي

«فنون الحياة» طيف واسع من الأعمال الفنية في دبي

20:25 مساء
قراءة دقيقتين

يقام في دبي معرض فني فرنسي بعنوان «فنون الحياة»، خلال الفترة من 15 سبتمبر الماضي، وحتى 15 أكتوبر الجاري.

وتتزين الردهة الرئيسية بفندق سوفتيل دبي داون تاون، ومطعم «لو أبيرو» بطيف واسع من الأعمال الفنية الغنية بالألوان والرسومات المتميزة التي تُدخل البهجة والسعادة، وتعكس الحرفية العالية التي يتمتع بها الرسامون. كما يُبرز المعرض جوانب كثيرة من الثقافة الفرنسية الغنية، إضافة إلى إقامة عدد من الاستعراضات الفنية وورش العمل التي تناقش تلك الأعمال ودورها في إثراء الذوق لدى عموم الناس.

وتضم قائمة المشاركين، فيمنن بلوريل، وهي مجموعة مكونة من 11 فنانة، بما في ذلك رسامات ومصورات ورسامات على الخزف، وصائغات للذهب، حيث تركز أعمالهن على استكشاف الجوانب المختلفة للأنوثة بطرق متنوعة رائعة.

ومن ضمن المشاركين أيضاً، كاثي دينيسيت الفنانة التي استطاعت أن تمزج بين خبرتها في الرقص وتصميم الرقصات والإضاءات بشكل طبيعي لتكون النتيجة مجموعة من الأعمال الفنية التي تدمج بين الواقع والخيال. أسلوبها بسيط يعكس حبها الكبير للحياة والناس جميعاً.

وكوينتين ديسميت، فنان ونحات تشكيلي، نشأ كوينتين بين فرنسا وبلجيكا وإنجلترا في الثمانينيات، حيث ازدهر اهتمامه بالفن. يسعى كوينتين إلى معالجة ومتابعة المشهد المعماري في دبي عبر تجسيده من خلال القطع الفنية، وليانا التي تستلهم ليانا أعمالها من فن البوب والفن التجريدي، كما تستمتع ليانا باللعب بالألوان الزاهية والضوء والقوام والحركة، والتي من خلالها تسعى جاهدة لنقل الفرح والطاقة والسعادة. اختبرت العديد من الأساليب حتى تحقق تأثير «الإبهار».

وجولي كوستم أرت، فنانة وصانعة الملابس التي تضيف قيمة عاطفية للملابس بتعبيراتها الفنية، كما أنا تستوحي أعمالها من السرد والذاكرة، وتمزج في أعمالها بين عنصريْ الحنين إلى الماضي والذاكرة. كما أنها تعمل على القماش، متبعة إلهامها المتنوع والانتقائي، وليندا هوام، الفرنسية المقيمة في دبي، وتستوحي من جوهر هذا المكان «الرمال»، وحرارته، وجماله. يتميز فنها ولوحاتها بأنها مزخرفة بالرمال القادمة من أماكن ذات أهمية، مما يجعل فنها مؤثراً وذا مغزى.

وستؤدي فرقة الراقصين «كافيه دي لا دانس» مجموعة من الاستعراضات الفنية في ختام المعرض.

على صعيد آخر، يقيم فنانو الفرقة على مدار الشهر عدداً من الورش الفنية والندوات، كما ستكون هناك ليلة مخصصة للسيدات «باري لا نوي» مستوحاة من صناعة الأزياء الباريسية. كما ستكون هناك مسابقة باللغة الفرنسية فقط، حول الفن الثقافات والفن الفرنسي، مع الموسيقى الحية.

https://tinyurl.com/mrr2rhey

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"