عادي

«الشارقة للتميز التربوي» تغلق باب التقدم للفئات

باشرت في تحكيم الملفات المتقدمة
18:16 مساء
قراءة دقيقة واحدة
شعار الجائزة
شعار الجائزة
الشارقة : «الخليج»
أغلقت «جائزة الشارقة للتميز التربوي»، التابعة لمجلس الشارقة للتعليم، باب استقبال طلبات الترشيح لدورتها الثامنة والعشرين، بعد أن مددت مدة الاستقبال إلى 30 سبتمبر، تلبيةً لرغبة الميدان التربوي والجهات ذات الصلة.
ونجحت الجائزة، منذ فتح باب الترشيح لفئاتها، في استقطاب عدد كبير زاد على الأعوام السابقة، مختلف فئاتها، التي توزعت على ثلاث: الأفراد المتميزين وضمت: (المعلم، القائد التربوي، الطالب، ولي الأمر). والمؤسسات المتميزة وضمت: ( الحضانات، المدارس، المؤسسات والشراكات الدّاعمة للتعليم). فرق العمل المتميزة وضمت:(فرق العمل المؤسسية، مجلس الطلبة، فرق العمل المشتركة ومجلس أولياء الأمور).
وواصلت الجائزة تحقيق أهدافها في دعم التعليم وترجمة توجيهات صاحب السموّ الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وهو العمل على رفد الميدان التّربويّ بالإبداع والابتكار في جميع مجالاته، وهو ما تهدف إليه، وترمي عبره إلى تحفيز المتميزين في الميدان التربوي.
وأكدت علياء الحوسني، مديرة الجائزة، أنّ الجائزة وبعد إغلاق باب الترشح ستباشر لجان التّحكيم فرز الملفات المتقدمة، وتقييمها وفق المعايير والشروط الأساسيّة لكلّ فئة.
وأشارت إلى أنّ بوابة المشترك على الموقع الإلكتروني، استقبلت عدداً كبيراً من الملفات التي تقدمت في كل الفئات، وهذا التنوّع يعزز فرص المشاركين في اختيار الفئات المناسبة لهم، وتمكينهم من الإبداع والتميّز في مجالات مختلفة، ما ينشر ثقافة التّميّز في الميدان التّربوي بكل أفراده و مساراته، ويدعم التنافس بينهم وهذا ما تسعى إليه في مشوارها نحو جعل التّميز ثقافة وهدفاً للمجتمع عموماً والمجتمع التربويّ خاصّة.
https://tinyurl.com/mu94mf75

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"