عادي

«الصحة» تنظم حملة للوقاية من سرطان الثدي بالتعاون مع القافلة الوردية

02:04 صباحا
قراءة دقيقة واحدة

أطلقت وزارة الصحة ووقاية المجتمع حملة وطنية للتوعية بسرطان الثدي تحت شعار «افحصي وطمنينا»، بهدف رفع مستوى الوعي عند أفراد المجتمع بأهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي ووسائل الوقاية، وذلك بالتعاون مع «جمعية أصدقاء مرضى السرطان» متمثلة بالقافلة الوردية وشركة «MSD» العالمية.

وتستهدف الحملة التوعوية الكشف المبكر عن سرطان الثدي بجهاز «ماموغرام» لدى السيدات من عمر الأربعين فما فوق، وخصوصاً اللواتي لم يقمن بإجراء الفحص منذ أكثر من عامين، حيث تشمل الحملة إجراء الفحوصات السريرية والفحص الإشعاعي «الماموغرام»، وذلك تحت إشراف طبي تخصصي مبني على المعايير والتوصيات العالمية.

وأكد الدكتور حسين عبدالرحمن الرند وكيل الوزارة المساعد لقطاع الصحة العامة أهمية شهر التوعية بسرطان الثدي، مشيراً إلى أن الكشف المبكر يسهم في رفع معدل الشفاء إلى أكثر من 95%، حيث إن 80% من أورام الثدي تكون حميدة وغير سرطانية.

من جانبها، أوضحت الدكتورة بثينة بن بليلة رئيسة قسم الأمراض غير السارية بوزارة الصحة ووقاية المجتمع أن الحملة التوعوية السنوية بسرطان الثدي في شهر أكتوبر الجاري تشمل تنفيذ حزمة من الأنشطة التوعوية في الجهات الحكومية للتشجيع على إجراء الفحص المبكر لسرطان الثدي. (وام)

https://tinyurl.com/4bftrhjw

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"