عادي

تراس تصف ماكرون بـ «الصديق» للمملكة المتحدة

23:29 مساء
قراءة دقيقة واحدة
براغ - أ ف ب
أكدت رئيسة الوزراء البريطانية ليز تراس، الخميس، أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون «صديقٌ» للمملكة المتحدة، وذلك بعد طرح هذه المسألة في الصيف.
وقالت تراس للصحفيين في براغ حيث تُعقد القمة الأولى للمجموعة السياسية الأوروبية، إنه «صديق».
وأضافت «أعمل من كثب مع الرئيس الرئيس ماكرون والحكومة الفرنسية. نتحدث عن كيفية عمل المملكة المتحدة وفرنسا معاً بشكل أوثق لبناء مزيد من محطات الطاقة النووية والتأكد من أنّ كلا البلدين يتمتعان بأمن الطاقة في المستقبل».
وأثارت ليز تراس في نهاية أغسطس /آب، عندما كانت وزيرة للخارجية ومرشّحة لرئاسة الحكومة، جدلاً عندما رفضت القول ما إذا كان ماكرون صديقاً أو عدواً، وقائلة حينها «الحُكم في هذه القضية ما زال قيد التداول».
وردّ الرئيس الفرنسي مؤكداً أنّ المملكة المتحدة دولة صديقة وقوية وحليفة، بغضّ النظر عمّن يحكمها.
منذ ذلك الحين، حاولت لندن تهدئة الأمور، في وقت يتعارض فيه البلدان حول العديد من الأمور، خصوصاً إدارة ملفّات ما بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، مثل صيد الأسماك أو أيرلندا الشمالية.
https://tinyurl.com/2d58w5nz

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"