عادي

2000 إصدار إماراتي في «إسطنبول للكتاب العربي»

منصة لجمعية الناشرين أمام الجمهور التركي
01:18 صباحا
قراءة دقيقة واحدة
علي بن حاتم وراشد الكوس مع ممثلين من قطاع النشر في تركيا
منصّة "الناشرين الإماراتيين" في معرض "اسطنبول للكتاب العربي"

تتيح جمعية الناشرين الإماراتيين للجمهور العربي والمهتمين بالثقافة العربية في تركيا، فرصة اقتناء نماذج من الكتب الإماراتية في مختلف الفنون والمعارف والنصوص الأدبية التي تعكس ما وصل إليه المشهد الإبداعي في الإمارات، خلال مشاركتها في معرض إسطنبول الدولي للكتاب العربي الذي انطلق في 1 من أكتوبر الجاري ويستمر حتى 9 منه. وعبر مشروع «منصة» الذي أطلقته الجمعية لتمكين دور النشر في الإمارات من عرض إصداراتها في مختلف المعارض الدولية للكتاب، تقدم الجمعية لجمهور القراء في إسطنبول 284 عنواناً من إصدارات 31 دار نشر إماراتية، بإجمالي 2000 كتاب، بينها قصص مصورة ضمن الإصدارات المخصصة للأطفال واليافعين.

ودعت جمعية الناشرين الإماراتيين، الناشرين المشاركين في المعرض والجمهور العربي في تركيا إلى زيارة جناح الجمعية، وأبدت استعدادها لتقديم شرح للمهتمين بالاطلاع على تجارب دور النشر الإماراتية، وتبيين آلية عمل الجمعية في دعم أعضائها بالتسهيلات التي تسهم في تطوير صناعة النشر وتنوع الإصدارات.

وقال علي بن حاتم، رئيس مجلس إدارة جمعية الناشرين الإماراتيين: «تمثل المشاركة في معرض إسطنبول الدولي للكتاب العربي، فرصة لنقل الكتاب الإماراتي والعربي إلى الجاليات العربية، وإلى الطلاب والمكتبات والجامعات التركية المهتمة بتوثيق واقتناء الكتب العربية، وتوثيق الصلات بين دور النشر الإماراتية وجمهور القراء الذين يجمعهم الشغف بالمعرفة، والتعريف بما حققته صناعة النشر الإماراتية من تطور يلبي اهتمامات الجمهور في المنطقة، من خلال اللقاء بمؤسسات نشر تركية وبحث إمكانية توسيع مشاريع الترجمة، ومزيد من الفرص للناشر الإماراتي للحصول على حقوق النشر».

https://tinyurl.com/4x7uypb2

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"