عادي

بعد أزمتي ياسمين.. شيرين عبدالوهاب حلقة جديدة في مسلسل صراع العائلات

20:04 مساء
قراءة دقيقتين

متابعات - الخليج

لم تكن أزمة المطربة المصرية شيرين عبدالوهاب هي الوحيدة التي شهدها الوسط الفني المصري مؤخراً، في ظل تصاعد المشكلات بين الفنانين وعائلاتهم.

وجاءت أزمة شيرين عبدالوهاب في إطار الخلافات العائلية المتكررة أخيراً، وتمثلت في والدتها وشقيقها محمد عبدالوهاب، حيث تقدم محامي الفنانة بمحضر يتهم شقيقها بالتعدي عليها وإدخالها المستشفى عنوة.

وتأتي تداعيات أزمة شيرين عبدالوهاب وشقيقها، بينما يؤكد الأخير، أنه اضطر إلى أن يُدخل شقيقته المستشفى حتى يتم علاجها من المخدرات التي أدمنتها في الفترة الماضية مع طليقها حسام حبيب، موضحاً أن والدته توسلت إليه لإنقاذ شيرين من الإدمان، وأنه لن يتركها حتى يتم شفاؤها، وعودتها إلى طبيعتها.

  • ياسمين ووائل عبدالعزيز

قبل أزمة شيرين عبدالوهاب، كان للفنانة ياسمين عبدالعزيز واقعة شغلت الرأي العام أثناء خلافها الأسري مع شقيقها وائل عبدالعزيز، حيث اشتعلت الساحة الفنية ومواقع التواصل الاجتماعي بسيل ممتد من البيانات والتصريحات المتبادلة بين ياسمين وأخيها.

ولم يتوقف السجال بين ياسمين ووائل عبدالعزيز حتى أثناء الوعكة الصحية المفاجئة، التي تعرضت لها ياسمين أخيراً، واستدعت سفرها إلى سويسرا للعلاج؛ إذ وجه وائل رسالة دعم لأخته أثناء مرضها قال فيها: «يا بنتي إنتي ليكي إحنا بعد ربنا، وتعبك تعبنا وفرحك فرحنا وإحنا معاكي ووراكي ليوم الدين.. معلش استحملي وكله هيعدي بأمر الله»، ليأتي الرد القوي من الفنانة على شقيقها: «اتوكس ياللي بعت أختك بعربية مرسيدس».

  • ياسمين صبري ووالدها

تصريحات عن مرحلة الطفولة للفنانة ياسمين صبري، كانت سبباً باندلاع أزمة أسرية بين الفنانة ووالدها الدكتور أشرف صبري، الذي اتهم ابنته بالكذب «عبر سوشيال ميديا»، رداً على تصريحها بأنها مرت بطفولة فقيرة وحرمان من الملابس والأحذية الجميلة.

وتطورت الأزمة بين أشرف صبري وكريمته الفنانة، وصلت إلى نشر صور المدرسة، التي تخرج فيها ياسمين، وأفاد بأنها عاشت في فيلا بحمام سباحة وصالة جيم ولها غرفة خاصة بحمامها.

ولم يكتف والد ياسمين صبري، بنشر تفاصيل حياة ومستوى معيشة ياسمين؛ بل كشف المستور في مستواها التعليمي وقدراتها العلمية، وقال: «طلعت روحي ويا دوب تنجح بالعافية بخمسين في المية وكانت بتروح الكلية بالعافية وأصحيها الصبح بالساعة عشان تروح الكلية وتترفد في السنة مرتين وعميدة كلية إعلام بيروت موجودة، وتشهد كنت أروح دايماً أقدم اعتذارات وشهادات طبية عشان ترجع الكلية وشهاداتها عندي كلها كحك وأبوها دكتور».

https://tinyurl.com/yckvpzm4

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"