عادي

تدريب 18 رئيساً تنفيذياً للشركات الصناعية على الإدارة المرنة

بالشراكة بين وزارة الصناعة و«مجموعة إيدج»
19:38 مساء
قراءة دقيقتين

أبوظبي: «الخليج»

بالتعاون بين وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة ومجموعة «إيدج»، تدرّب 18 رئيساً تنفيذياً يمثلون شركات صناعية رائدة في الدولة، بهدف تسريع اعتماد التكنولوجيا في القطاع الصناعي، وتعزيز التعاون الحكومي مع الشركاء، وتطوير الحلول التكنولوجية المبتكرة في الشركات الصناعية، بما يدعم تنافسية الصناعات والمنتجات الإماراتية.

ونفّذ البرنامج في «مركز إيدج للتعلم والابتكار»، حيث حصل الرؤساء التنفيذيون على دورة تدريبية ركزت على الإدارة المرنة والرقمية، وسبل تحسين عمليات التصنيع باستخدام حلول الثورة الصناعية الرابعة 4.0، وكيفية زيادة تطبيق منهجيات التصنيع المرن والحلول المتصلة بالصناعة 4.0 في العمليات اليومية، وأهمية تطبيق الشركات الصناعية الرائدة لأفضل الممارسات.

ويعد البرنامج التدريبي أولى المبادرات التي فعّلت ضمن اتفاقية التعاون التي وقعتها الوزارة مع المجموعة، لتوسعة خدمات المركز، لتشمل كل البيئة الصناعية في الدولة، وذلك في أغسطس الماضي، ولتفعيل «مركز تمكين الصناعة 4.0»، ضمن مبادرات الوزارة لتسريع عملية التحول الرقمي وتعزيز المرونة، وزيادة القدرة التنافسية للصناعات، اعتماداً على قدرة التقنيات المتقدمة في تطوير الكفاءة والإنتاجية وتعزيز مؤشرات السلامة والجودة، وخفض كلف الإنتاج، وتعزيز سلاسل التوريد.

تسريع التحول

وقال طارق الهاشمي، مدير إدارة تبني وتطوير التكنولوجيا في الوزارة إن الوزارة تسعى إلى تسريع التحول الرقمي في قطاع الصناعة، بالاعتماد على حلول التكنولوجيا المتقدمة، وتمكين المصنّعين من هذا التحول، لتعزيز الإنتاجية الصناعية في الدولة، وتحفيز تنافسية المنتجات الإماراتية إقليمياً ودولياً.

ودعا الشركات الصناعية في الدولة، للاستفادة من هذه البرامج.

رؤساء تنفيذيون

وضم التدريب نخبة من الرؤساء التنفيذيين للشركات الصناعية في الدولة بقطاعات متنوعة.

وقال أحمد الخوري، نائب الرئيس الأول للاستراتيجية والتميز في مجموعة ايدج: التقنيات المتقدمة من الأساسيات التي تهدف إلى تحقيق الاستراتيجية الوطنية للصناعة والتكنولوجيا المتقدمة لدولة الإمارات، وتهدف إلى النهوض بالصناعة وتحديثها للوصول الى أعلى المستويات.

https://tinyurl.com/24yjdc92

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"