عادي

اختتام معرض الشرق الأوسط الزراعي في دبي

00:07 صباحا
قراءة دقيقتين
وزارة التغير المناخي والبيئة
وزارة التغير المناخي والبيئة

اختتمت اليوم فعاليات معرض الشرق الأوسط الزراعي الذي نظمته إنفورما كونكت، في مركز دبي التجاري العالمي برعاية وزارة التغير المناخي والبيئة، وحضور محمد موسى الأميري، الوكيل المساعد لقطاع التنوع الغذائي بالوزارة.

كان الأميري، ألقى الكلمة الافتتاحية للمعرض الذي أقيم على مدى يومي 25 و26 أكتوبر، وتناول مواضيع متنوعة تشمل الاستدامة وتربية الأحياء المائية والتنوع الحيوي والزراعة الذكية.

وقال «أضاءت الأحداث التي شهدها العالم والتعقيدات التي فرضتها أزمة»كورونا«على سلاسل الإمداد العالمية، بالإضافة إلى تأثيرات التغير المناخي عالمياً على قدرات الزراعة والانتاج الغذائي، على الضرورة الملحّة لتحقيق الأمن الغذائي، لضمان حماية حياة الملايين في العالم، وخفض معدلات الجوع ونقص الغذاء وانعدام الأمن الغذائي الأخذة في الزيادة».

وأضاف «ضمان توافر الغذاء واستمرارية سلاسل التوريد كان ولا يزال أولوية استراتيجية لدولة الإمارات، ويمثل تعزيز الأمن الغذائي إحدى أهم ركائز الأجندات الوطنية للدولة، لذا نعمل على تحقيق هذه الأولوية عبر منظومة متكاملة من العمل تشمل إيجاد بيئة تشريعية مرنة داعمة للجهود المبذولة، وإطلاق باقة واسعة من البرامج والمبادرات والمشاريع التي تضمن تعزيز وزيادة قدرات الانتاج المحلي وزيادة الاعتماد على التقنيات الحديثة والنظم المستدامة للإنتاج، وتشجيع ريادة الأعمال الشابة في كافة المجالات ذات العلاقة بالأمن الغذائي».

وأكد أن جميع هذه الجهود أسهمت في تصدر دولة الإمارات دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا المؤشر العالمي للأمن الغذائي 2022 - الصادر عن «إيكونوميست إيمباكت» مقارنة بالمرتبة ال 3 على المؤشر لعام 2021، واستحواذها على المرتبة ال 23 عالمياً متقدمة 12 مرتبة مقارنة بالعام الماضي.

و تضمنت أجندة الفعالية عدداً من المحاضرات القيّمة التي ألقاها نخبة من أبرز خبراء القطاع على مدى يومين، بمن فيهم خوان كارلوس موتامايور، مدير قطاع الغذاء في نيوم وبيير برون مدير الزراعة والغذاء في نيوم وهنري جوردن سميث، خبير الزراعة المعروف عالمياً والرئيس التنفيذي لشركة أجريتيكتشر.

وأدارت إريكا بارينتي، مديرة وحدة الزراعة خدمة لدى شركة كالتيفيتد، سلسلة من الجلسات النقاشية حول موضوع الأعلاف الحيوانية وسُبل تقليل مسافة نقل المحاصيل الزراعية بالتعاون مع جابرييل زارافونيتيس، رئيس شركة فارم إني وير، الذي شارك الحضور مجموعة من أبرز التحليلات والرؤى المعمقة.

وقال برنت كروسبي، مدير معرض الشرق الأوسط الزراعي «شهدنا خلال هذين اليومين سلسلة من الجلسات الرامية إلى جذب الشباب إلى الزراعة وقطاعات تربية الأحياء المائية، فضلاً عن الاحتفاء بدور المرأة في قطاع الزراعة».

فيما قال سفين كوفمان، الرئيس التنفيذي لشركة ساستينبل بلانيت «الوقت حان بالفعل لنبدأ البحث عن البدائل المبتكرة لضمان الأمن الغذائي المستقبلي، لا سيما في ضوء النمو السكاني المتسارع في العالم».

جمع معرض الشرق الأوسط الزراعي 2022 نحو 4 آلاف خبير محلي وعالمي في دبي لاستعراض أحدث المنتجات والحلول الرامية إلى تحقيق الاكتفاء الذاتي في مجال الإنتاج الغذائي.

امتد المعرض ليومين بالتزامن مع ثلاث فعاليات رئيسية أخرى، بما فيها معرض تربية الأحياء المائية، ومعرض الشرق الأوسط الزراعي للمنتجات الطازجة، ومعرض الشرق الأوسط للبستنة.

https://tinyurl.com/2z6nrf43

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"