عادي

بعد قرار رفع الفائدة.. الإسترليني يتراجع 2% أمام الدولار

20:14 مساء
قراءة دقيقة واحدة

سجل الجنيه الإسترليني تراجعاً حاداً وانخفض نحو 2% مقابل الدولار، بعد قرار رفع الفائدة بأكبر قدر منذ عام 1989، ليلامس أدنى مستوياته منذ منتصف أكتوبر /تشرين الأول عندما تعرضت بريطانيا لأزمة سياسية نجمت عن خطط رئيسة الوزراء السابقة ليز تراس لخفض الضرائب.

ورفع بنك إنجلترا سعر الفائدة إلى ثلاثة بالمئة من 2.25 بالمئة على الرغم من قوله إن الاقتصاد البريطاني قد لا ينمو لمدة عامين آخرين، وهي فترة ركود أطول مما شهدته البلاد خلال الأزمة المالية عامي 2008 و2009.

وقال محافظ بنك إنجلترا آندرو بيلي في رسالة شديدة اللهجة على غير المعتاد «لا يمكننا تقديم وعود بشأن أسعار الفائدة في المستقبل، لكننا نعتقد، بناء على ما وصلنا إليه اليوم، أنه يجب رفع أسعار فائدة البنك بأقل من المتوقع حاليا في الأسواق المالية».

وقال بنك إنجلترا إنه يتوقع الآن أن يصل التضخم إلى أعلى مستوى له في 40 عاما عند حوالي 11 بالمئة خلال الربع الحالي. لكنه يرى أيضا أن الاقتصاد دخل في حالة ركود مما قد يعني انكماشه في كل من 2023 و2024 وبنسبة 2.9 بالمئة في المجمل.

(رويترز)

https://tinyurl.com/yxpcur7t

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"