عادي

الشرطة الإيطالية توقف عضواً في مافيا بتهمة قتل

12:44 مساء
قراءة دقيقة واحدة
روما - (أ ف ب)
أوقفت الشرطة الإيطالية، السبت، عضواً في مافيا يبلغ 51 عاماً، يشتبه في قتله عاملتين في مجال الجنس صينيتين، ومومساً كولومبية الخميس في منطقة راقية بالعاصمة، وفق ما أوردت وسائل إعلام عدة.
وذكرت صحيفة «إل كورييري ديلا سيرا» أن الشرطة الإيطالية تمكّنت بفضل صور ملتقطة من كاميرات مراقبة من التعرف إلى جاندافيدي دي بو، وهو رجل عنيف تمت ملاحقته بتهمة الاتجار بالمخدرات والاعتداء الجنسي في السابق.
والمشتبه فيه عضو في مافيا بقيادة ميكيلي سينيزي التي تمضي حالياً عقوبة بالسجن مدى الحياة.
وبين عامَي 2008 و2011، أمضى المشتبه فيه فترة في مستشفى للأمراض النفسية.
وعثرت الشرطة على دي بو الذي لم يكن يتصرّف لحساب المافيا، وربما كان تحت تأثير المخدرات، في منزل أفراد من عائلته؛ حيث اختبأ بعدما أطلقت الشرطة عملية بحث الخميس عقب اكتشاف الضحايا الثلاث اللواتي قُتلن طعناً، وفق الصحيفة نفسها.
وحذّرت صحف عدة بعد ذلك من وجود «سفاح» محتمل في العاصمة الإيطالية.
واكتُشفت جثتا الصينيتين صباحاً في مبنى في منطقة براتي، أحد الأحياء الراقية في روما، فيما عثر على جثة الكولومبية في شقة في الحي نفسه بعد ساعة.
وقالت امرأة تعيش في المبنى للصحفيين: «كان الجميع يعلم أن هناك شقة سيّئة السمعة هنا، وكنت أرى الناس يصلون الساعة الثانية والثالثة صباحاً».
https://tinyurl.com/2petxapr

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"