عادي

مسلحون يخطفون 100 في ولاية زامفارا بنيجيريا

19:42 مساء
قراءة دقيقة واحدة

ميدوجوري- (رويترز)

أعلن مفوض الإعلام بولاية زامفارا النيجيرية وسُكان، الاثنين، أن أكثر من 100شخص، بينهم نساء وأطفال، خُطفوا عندما داهم مسلحون أربع قرى في الولاية الواقعة في الشمال الشرقي، الأحد.

وأصبح الخطف شائعاً في شمال غرب نيجيريا، إذ تقوم عصابات متنقلة من المسلحين بخطف أناس من القرى والطرق السريعة والمزارع وتطالب أقاربهم بدفع فدى.

وقال مفوض الإعلام في زامفارا، إبراهيم دوسارا، إن أكثر من 40 شخصاً خُطفوا من قرية كنوا في منطقة زورمي الحكومية المحلية في زامفارا.

وأضاف الساكن، الذي رفض ذكر اسمه لأسباب أمنية، أن 37 آخرين، معظمهم من النساء والأطفال، خُطفوا من كوابر في المنطقة نفسها.

وقال أحد سكان قرية كنوا: «قرية كنوا الآن مهجورة، انقسم قطاع الطرق إلى مجموعتين وهاجموها، خطفوا أطفالاً تتراوح أعمارهم بين 14 و16 عاماً ونساء».

وقال السكان في يانكابا وجيدان جوجا بمنطقة مارادون الحكومية المحلية، إن 38 شخصاً على الأقل خُطفوا أثناء عملهم في مزارعهم.

واتهم مفوض الإعلام دوسارا المسلحين باستخدام المخطوفين دروعاً بشرية في مواجهة الغارات الجوية للجيش.

https://tinyurl.com/5ebsestk

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"