عادي

الجزائر والكويت والعراق تنفي أي مناقشات لمراجعة اتفاق «أوبك+»

19:27 مساء
قراءة دقيقة واحدة

أكد المزيد من دول «أوبك» عدم صحة الأنباء التي تناقلتها صحيفة وول ستريت جورنال حول نقاشات بشأن زيادة الإنتاج بمقدار 500 ألف برميل يوميا في اجتماع أوبك+ القادم.

وبعدما نفت كل من السعودية والإمارات، الاثنين، ما جاء في تقرير الصحيفة الأمريكية، قال محمد عرقاب وزير الطاقة والتعدين الجزائري لرويترز، الثلاثاء إنه لا توجد «مناقشات جارية» بخصوص مراجعة اتفاق الخامس من أكتوبر/ تشرين الأول المتعلق بمستويات إنتاج مجموعة أوبك+.

وأضاف الوزير أن التكهنات بشأن «مراجعات مستبعدة لمستويات إنتاج أوبك+» من المرجح أن تؤدي إلى اضطراب أسواق النفط. وتابع «قرارات أوبك+ تتخذ بشفافية تامة في الاجتماعات».

من جهتها، قالت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) إن وزير النفط بدر الملا نفى، الثلاثاء وجود نقاشات تتعلق بنية تحالف أوبك+ زيادة إنتاج النفط في اجتماعه القادم. وأضافت أن الملا أكد «حرص الكويت على المحافظة على استقرار التوازن في أسواق النفط».

كذلك، قال علاء الياسري، رئيس شركة تسويق النفط العراقية سومو، لرويترز، الثلاثاء إنه لم تجر مناقشة قرار بشأن زيادة إنتاج أوبك+ في اجتماع المجموعة المقبل. وقال الياسري «لا يوجد أي مباحثات بهذا الموضوع».

وكانت صحيفة وول ستريت جورنال ذكرت أن زيادة الإنتاج بمقدار 500 ألف برميل يوميا قيد المناقشة وستعرض على الاجتماع المقبل لأوبك وحلفائها، المعروفين باسم أوبك+، في الرابع من ديسمبر/ كانون الأول.

ونقلت الصحيفة ما أوردته عن مندوبين لم تسمهم من أوبك.

وقررت أوبك الشهر الماضي خفض أهداف الإنتاج بشكل حاد.

(وكالات)

https://tinyurl.com/mtr7dx9v

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"