عادي

مشجع يسافر من رأس الخيمة إلى الدوحة لتشجيع ويلز

12:19 مساء
قراءة دقيقة واحدة
هارتلي، ثاني يسار، من رأس الخيمة إلى الدوحة
المشجعون الويلزيون في مدرجات ملعب أحمد بن علي
الصورة التي نشرها الأمير ويليام

متابعة: ضمياء فالح

شبهت وسائل الإعلام نزول 1600 مشجع ويلزي لفندق انتركونتيننتال، بجيش يحتل موقعاً وذلك للانضمام إلى 3 آلاف مشجع سافروا قبلهم لدعم المنتخب في أول مشاركة له في نهائيات كأس العالم منذ 1958.

واصطبغت مدرجات ملعب أحمد بن علي باللون الأحمر ورددوا أنشودة «Yma o Hyd»والتي تعني «ما زلنا هنا».

وقالت الشرطة الويلزية المنتدبة لمراقبة جمهورها في قطر أن الأجواء رائعة ولم تسجل أي مشاكل رغم اختلاط المشجعين مع مشجعي إنجلترا، فيما تابع الويلزيون بشغف مباراتهم الأولى عبر شاشات التلفاز في ويلز.

وبعث أمير ويلز ويليام، رئيس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم، برسالة تشجيع عبر صورة للقبعة التراثية الويلزية التي يرتديها آلاف الويلزيين ويطلقون عليها «الجدار الأحمر»، فيما نشرت وسائل الإعلام قصص المشجعين ومنها قصة مشجع مقيم في إمارة رأس الخيمة، الإمارات، يدعى تيم هارتلي (62 عاماً).

وقال هارتلي، الكاتب من كارديف، إنه سيقطع رحلة ألف ميل تقريباً لحضور كل مباراة لمنتخب ويلز وقد قاد سيارته برفقة أصدقائه ساعة ونصف الساعة ليصل لمطار دبي، ويسافر بالطائرة إلى العاصمة القطرية، وتعهد بتكرار الرحلة لمباراتي ويلز المقبلتين، وأضاف:«عليك أن ترافق منتخب بلادك لأنها المرة الوحيدة في حياتي التي تتأهل فيها ويلز لنهائيات كأس العالم».

https://tinyurl.com/29bxhrpb

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"