عادي

سلطان راشد: ألمانيا ستودع من الدور الأول

موهوب إسبانيا جافي أبرز نجوم مونديال قطر
23:20 مساء
قراءة 3 دقائق
وداع ألمانيا من الدور الأول غير مستبعد

متابعة: علي نجم

رأى سلطان راشد قائد منتخب الإمارت الوطني ونادي العين السابق، أن الحكم على مستوى بطولة كأس العالم 2022 التي تقام حالياً في الدوحة فنياً، لا يزال مبكراً خاصة أن حسابات المباريات الافتتاحية دائماً ما يكون لها تأثيرات على المنتخبات.

1
سلطان راشد

قال سلطان راشد: في ختام الدور الأول، يمكن القول إن هناك 3 منتخبات قدمت المستوى والأداء المقنع، مع تألق منتخب البرازيل الذي قدم أروع العروض في مواجهة صربيا، مقابل تألق واستعراض إسباني أمام كوستاريكا، بينما لعب المنتخب الإنجليزي مباراة بمستوى عال في مواجهة المنتخب الإيراني.

ومضى يقول: أما على المستوى التنظيمي، فلا خلاف على أن قطر نجحت في تقديم بطولة جيدة بشهادة كل المراقبين، رغم كل الحملات التي حصلت في الفترة التي سبقت بداية المونديال.

وأوضح سلطان راشد قائد فريق العين السابق أن المستوى يتوقع أن يرتفع تدريجياً في المباريات التالية، وهو ما بدأنا نلمسه في اليوم الأول من الجولة الثانية لدور المجموعات.

وقال النجم العيناوي السابق إن أروع مشاهد كرة القدم، تمثلت في فوز المنتخب السعودي على منتخب الأرجنتين والنجم الكبير ليونيل ميسي، وهو لم يكن مجرد فوز عابر، بل بناء على 90 دقيقة استحق بها «الأخضر» الفوز ونيل النقاط الثلاث التي كانت مستحقة.

وأضاف: قدم المنتخب السعودي الأداء المشرف، واثبت أن العمل الجيد والبناء السليم لا بد أن يأتي بثمار إيجابية في نهاية المطاف عندما تتكاتف وتتوفر كل مقومات النجاح من عمل إداري وجهاز فني على أعلى مستوى ولاعبين يمتلكون المؤهلات ومقومات اللعب على المستوى الدولي، بل وعلى أعلى مستوى أمام خصم يعد مرشحاً أول ليكون بطلاً للعالم.

وتابع: كما شهدنا فوز المنتخب الياباني على نظيره الألماني أحد المرشحين ليكون ضمن منتخبات أضلاع المربع الذهبي على أقل تقدير، وهذا يثبت أن المفاجآت تبقى هي حلاوة كرة القدم.

مفاجأة من العيار الثقيل

وفجر سلطان راشد مفاجأة من العيار الثقيل، حين توقع أن يودع المنتخب الألماني مبكراً من دور المجموعات، بعد خسارة المباراة الأولى أمام المنتخب الياباني، إلى جانب العيوب الفنية التي بدا عليها في أول 90 دقيقة، وهو ما يستوجب تقديم «ريمونتادا» من العيار الثقيل حتى ينجح في تجاوز دور المجموعات.

وقال: كان اللافت ذلك المستوى الذي بدا عليه المنتخب الياباني الذي لم يكن بحالته المعهودة في التصفيات، بل كانت هناك توقعات حتى بأن لا ينال التأهل المباشر إلى المونديال، لكن ما شهدناه في الجولة الأولى يعكس أن هناك عملاً وتطوراً نوعياً في مستوى الساموراي.

الظهور العربي

ولدى سؤاله عن الظهور العربي في مونديال 2022، أجاب سلطان راشد قائلاً «كانت مستويات المنتخبات العربية ممتازة، سواء تونس التي قدمت مستوى عالياً أمام المنتخب الكرواتي، وكذلك تألق المنتخب المغربي وبدا بحلة جيدة، دون أن ننسى الظهور السعودي الذي شرف كل المنتخبات العربية، بينما كان الوداع المبكر للمنتخب القطري الذي أعتقد أنه خيب آمال المسؤولين والقائمين على الفريق العنابي بعد برنامج الإعداد الطويل الذي خضع له».

وعن أبرز النجوم التي تألقت حتى الآن، أشاد سلطان راشد بمستوى لاعب برشلونة ومنتخب إسبانيا جافي الذي اعتبره مستقبل كرة إسبانيا والكرة العالمية، وذلك ليس بناء على ما قدمه في المباراة الأولى أمام كوستاريكا، بل بناء على ما يمتلك من قدرات فنية عالية.

وتابع: المنتخب البرازيلي يمتلك كوكبة من اللاعبين النجوم في الوسط وخط الهجوم، وقد يصعب أن تختار منه نجماً واحداً، قياساً إلى ما يمتلك من عناصر ونجوم، وإن كان موقف ومشاركة نيمار في ما تبقى من مباريات من عدمه، سيؤثر على مسيرة السامبا في هذه البطولة.

https://tinyurl.com/wxu6wfxt

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"