عادي

ليو بيرجير بطل النخبة في بطولة العالم للترايثلون بأبوظبي

18:34 مساء
قراءة 4 دقائق

أسدل الستار، أمس السبت، على منافسات نهائيات بطولة العالم للترايثلون «أبوظبي 2022» برعاية ضمان، التي استضافتها أبوظبي للمرة الأولى على مستوى دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ففي جزيرة ياس، بمشاركة أبرز رياضيي الترايثلون حول العالم.

ونجح الفرنسي ليو بيرجير في اقتناص لقب نخبة الرجال بحصوله على المركز الأول، محققاً زمناً قياسياً قدره 01:44:14 ساعة، ليصبح المصنف الأول على مستوى العالم فور إعلان فوزه بلقب البطولة، يليه في المركز الثاني الأمريكي مورجان بيرسون محققاً زمناً قدره 01:44:25 ساعة، متقدماً ب0.09 ثوانٍ على البلجيكي جيل جينس، في حين جاء المصنف الأول على مستوى العالم سابقاً النيوزيلندي هايدن وايلد في المركز السادس، محققاً زمناً قدره 01:45:13 ساعة.

وافتتحت منافسات اليوم الختامي، بسباق الترايثلون البارالمبي التتابعي المختلط والمفتوح بمشاركة 9 فرق، وتضمن السباق، السباحة لمسافة 150متراً، وركوب الدراجات الهوائية لمسافة 4.5 كيلومتر، والجري لمسافة 1.2 كيلومتر، واختتمت المنافسات بفوز فريق أستراليا 2 محققاً زمناً قدره 01:03:47 ساعة، متقدماً ب2:59 دقيقة على الفريق الأمريكي 1، في حين جاء الفريق الأمريكي 2 في المركز الثالث متخلفاً ب3:12 دقيقة.

وقال عارف حمد العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي: «تكللت جهودنا المبذولة في تنظيم البطولة في أبوظبي بنجاح مذهل أبهر جميع الفرق المشاركة والجماهير الحاضرة في البطولة، واستمتعنا بالمنافسات القوية لأبرز الرياضيين العالميين في جزيرة ياس، الوجهة الرياضية الرائدة التي شكّلت ركيزة أساسية في نجاح استضافة الحدث، وبهذه المناسبة، أتوجه بجزيل الشكر لكل من أسهم وشارك في هذا النجاح الذي شهدناه معاً، والمستوى الاحترافي على صعيد التنظيم».

وقالت ماريسول كاسادو رئيسة الاتحاد الدولي للترايثلون وعضو اللجنة الأولمبية الدولية: «اختتمت البطولة بنجاحات عديدة، تتويجاً لأداء استثنائي ومنافسات قوية لأبرز رياضيي الترايثلون العالميين الذين أظهروا مثالاً مشرفاً للياقة البدنية العالية والإصرار والمثابرة لتحقيق النجاح بحضور جماهيري رائع، وشهدت المنافسات مشاركة الرياضيين من مختلف الفئات، الأمر الذي يعكس تكامل وشمول رياضة الترايثلون التي تتناسب مع قدرات مختلف أفراد المجتمع، سعداء للغاية بالمكانة التي تكتسبها الرياضة وزيادة عدد المشاركين عاماً بعد عام، ونتقدم بالشكر لمجلس أبوظبي الرياضي، واتحاد الإمارات للترايثلون، وشركة ضمان على حرصهم الدائم وجهودهم المتواصلة من أجل دعم استضافة الحدث».

وقال اللواء أحمد ناصر، رئيس الاتحاد العربي والمصري للترايثلون: «سعيد جداً بحضوري نهائيات بطولة العالم في أبوظبي، اليوم يتحقق حلمنا بتواجد رياضة الترايثلون في المنطقة العربية، إنه فخر عربي باستضافة الحدث الرياضي العالمي على أرض عربية».

وأضاف: «أتقدم بجزيل الشكر والتقدير لدولة الإمارات والمنظمين ومجلس أبوظبي الرياضي على حسن التنظيم والضيافة، متمنياً التوفيق الدائم، حيث يعد نجاح استضافة الحدث العالمي إضافة جديدة إلى سجل الامارات الحافل بالعديد من الإنجازات في شتى المجالات».

وقال راشد عيسى الكندري رئيس الاتحاد الكويتي للترايثلون: «منذ بداية العام الحالي، حرص الاتحاد الكويتي للترايثلون على تقديم كامل الدعم اللازم للاعبين للمشاركة في بطولة العالم للترايثلون في أبوظبي، والتي تعد نسخة مميزة ومحط أنظار العديد من الاتحادات الرسمية والأكاديميات والمؤسسات في المنطقة».

وأضاف: «نتقدم بالشكر لهيئة الرياضة في دولة الكويت على دعمها اللامحدود لنا للمشاركة في بطولة العالم في أبوظبي، والتي تعد ثاني مشاركة رسمية توجت بنتائج مميزة مماثلة للنتائج التي تم تحقيقها العام الماضي، ونتمنى أن نستضيف في دولة الكويت مثل هذه البطولات العالمية، كما نتوجه بالشكر الجزيل إلى دولة الإمارات وحكومة أبوظبي والقائمين على التنظيم الاحترافي للبطولة، والتي شهدنا فيها أجواء أبهرت جميع المشاركين والحاضرين».

وقال علي مقبول، رئيس الاتحاد السعودي للترايثلون: «تعد هذه المشاركة هي الأولى لنا في بطولة عالمية للتراياثلون، وذلك تزامناً مع مُضي عاماً واحداً على تأسيس الاتحاد السعودي، لقد تكللت جهودنا خلال فترة التحضير للبطولة بنجاح مبهر، وذلك من خلال مشاركتنا بلاعبين من فئة الناشئين أكواثلون يشاركون في منافسات»تحت عمر 23«، بالإضافة إلى عدة مشاركات في منافسات السوبر سبرينت الرجال والأولمبيك، ونرى أنها بداية قوية لنا ستمكننا من اكتساب الخبرة اللازمة للمنافسة على المراكز الأولى في النسخ القادمة من البطولة».

وعن رأيه في تنظيم أبوظبي لهذه البطولة العالمية، قال مقبول: «تنظيم مميز وذو مستوى عالمي، بالأخص مع تغيير موقع البطولة هذه السنة عن السنة السابقة، إن أكثر ما يميز نسخة هذا العام هو اختيار ياس باي كمضمار للمنافسة والتي تعطي دفعة من الحماس لجميع المشاركين في البطولة».

وقال عبد الله عبد السلام، رئيس الاتحاد البحريني للترايثلون، ونائب رئيس اتحاد غرب آسيا للترايثلون: «نفخر بأن تستضيف إحدى دول الخليج العربي نهائي البطولة العالمية للترايثلون، الأمر الذي يبرهن الدور الكبير لدول مجلس التعاون الخليجي في تنظيم مثل هذه البطولة الهامة عالمياً، وإن مشاركة الاتحاد البحريني للترايثلون هذا العام، تعد ثالث مشاركة له في بطولة العالم للترايثلون، حيث نشارك من خلال لاعبَين محترفين، وهذا إنجاز كبير لنا في مملكة البحرين، ونحن نبذل كافة الجهود للمشاركة بأكبر عدد من اللاعبين في كافة الفئات الموجودة في البطولة».

وتعد نهائيات بطولة العالم للترايثلون، أهم الأحداث الرياضية في التقويم السنوي لرياضة الترايثلون في العالم، حيث تجتمع نخبة من رياضيي الصف الأول للمنافسة ضمن فئة سباقات النخبة للرجال والنساء على حد سواء، وضم الحدث أفضل عشرة رياضيين في العالم في كلا الفئتين إلى جانب مشاركة مجموعة من الأبطال الأولمبيين والعالميين ومن دول الكومنولث وأوروبا، ضمن حضور جماهيري واسع وأجواء رياضية وحماسية غير مسبوقة.

https://tinyurl.com/5982pn3c

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"