عادي

بعد استقالة 3 وزراء.. شعبية رئيس الوزراء الياباني تتراجع مجدداً

15:58 مساء
قراءة دقيقة واحدة

طوكيو- (رويترز)

تراجع الدعم الشعبي لرئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا، إلى مستوى منخفض جديد في استطلاع للرأي نُشر، الأحد، إذ أدت سلسلة من الاستقالات في حكومته إلى تفاقم الغضب بشأن علاقات الحزب الحاكم بجماعة دينية مثيرة للجدل.

وانخفضت شعبية حكومة كيشيدا إلى 33.1% من 37.6% قبل شهر في استطلاع لوكالة «كيودو نيوز»، في أدنى مستوى في استطلاعات الوكالة منذ توليه منصبه في أكتوبر/ تشرين الأول 2021.

وأدت الفضائح إلى إجبار ثلاثة وزراء على ترك مناصبهم منذ الشهر الماضي، مما فاقم مشاكل الحكومة.

ووجد استطلاع كيودو أن 62.4% من المشاركين يعارضون الطريقة التي تعامل بها كيشيدا مع استقالات وزير التنشيط الاقتصادي دايشيرو ياماجيوا، ووزير العدل ياسوهيرو هاناشي، ووزير الداخلية مينورو تيرادا.

وفشلت شعبية كيشيدا في الحصول على دفعة من حزمة دعم اقتصادي بقيمة 200 مليار دولار لتخفيف تداعيات التضخم التي يغذيها انخفاض الين إلى أدنى مستوياته في 32 عاماً.

https://tinyurl.com/3frjwnah

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"