عادي

«بلوك في» للعملات المشفرة تتقدم بطلب الحماية من الإفلاس

الأحدث في سلسلة انهيارات بعد «إف تي إكس» و«فوياجر» و«سلسيوس»
20:33 مساء
قراءة دقيقتين
شركة العملات المشفرة «بلوك في»

تقدمت شركة العملات المشفرة «بلوك في» BlockFi المتعثرة بطلب الحماية من الإفلاس، بموجب الفصل 11، في محكمة الإفلاس بالولايات المتحدة لمقاطعة نيوجيرسي في أعقاب انهيار شركة «إف تي إكس» FTX.

وفي الإيداع، أشارت الشركة إلى أن لديها أكثر من 100 ألف دائن، مع التزامات وأصول تراوح من مليار إلى 10 مليارات دولار.

كانت الشركة المشفرة، التي تقدم خدمة التبادل التجاري وخدمة الحراسة التي تحمل فائدة للعملات المشفرة، واحدة من العديد من الشركات التي واجهت مشاكل سيولة خطرة بعد انهيار «ثري أروز كابيتال» Three Arrows Capital.

وكانت الشركة التي تتخذ من جيرسي بولاية نيوجيرسي مقراً لها قد أوقفت بالفعل عمليات سحب ودائع العملاء واعترفت بتعرض كبير لديها لبورصة العملات المشفرة المفلسة حالياً «إف تي إكس».

بدأت الشركة التحدث مع متخصصين في إعادة الهيكلة في الأيام التي أعقبت إعلان إفلاس «إف تي إكس»، وفقاً لأشخاص مطلعين على الأمر.

وشركة «بلوك في» التي قُدرت قيمتها مؤخراً ب 4.8 مليار دولار، هي من بين العديد من شركات التشفير التي تشعر بضغط انهيار «إف تي إكس».

وتقدمت بورصة العملات المشفرة «إف تي إكس» التابعة لشركة سام بانكمان فرايد بطلب الحماية بموجب الفصل 11 من الإفلاس في الولايات المتحدة في 11 نوفمبر/ تشرين الثاني، وكان تأثير العدوى عبر قطاع التشفير سريعاً.

ما يقرب من 130 شركة تابعة إضافية هي جزء من الإجراءات، بما في ذلك «ألاميدا ريسرتش»، وشركة سام بانكمان فرايد للتداول المشفرة، و«إف تي إكس - أمريكا».

في غضون أيام، انتقلت «إف تي إكس» من تقييم 32 مليار دولار إلى الإفلاس مع نضوب السيولة، وطالب العملاء بالسحب، ومزقت البورصة المنافسة «بينانس» اتفاقيتها غير الملزمة لشراء الشركة. في الأيام التي تلت ذلك، تم الكشف عن الإهمال الجسيم.

قد يكون لدى «إف تي إكس» أكثر من مليون دائن، وفقاً لإيداعات الإفلاس المحدثة، مما يشير إلى التأثير الهائل لانهيارها في متداولي العملات المشفرة والأطراف المقابلة الأخرى التي لها علاقات بإمبراطورية سام بانكمان فرايد.

https://tinyurl.com/h36cc9hm

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"