عادي

الدولار يتراجع.. واليوان يصعد وسط آمال تخفيف قيود كورونا

13:28 مساء
قراءة دقيقتين

تراجع الدولار أمام عدد من العملات الأخرى الثلاثاء، وفقد بعض المكاسب التي سجلها في ختام الجلسة السابقة وسط المخاوف المتزايدة بسبب قيود مكافحة فيروس كورونا في الصين.

وتراجع مؤشر الدولار، الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة العملات، 0.4 في المئة إلى 106.23 بعد ارتفاعه 0.5 في المئة في ختام الجلسة السابقة.

واحتفظت العملة الأمريكية بدعم هامشي من تصريحات تشير إلى السياسة المتشددة جاءت على لسان مسؤولي مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) الليلة الماضية.

ويترقب السوق تصريحات رئيس الاحتياطي الاتحادي جيروم باول الأربعاء بحثاً عن أي إشارات جديدة عن المزيد من التشديد النقدي. كما ينتظر بيانات الوظائف الأمريكية الرئيسية لشهر نوفمبر/تشرين الثاني والتي من المقرر صدورها الجمعة.

ومن المتوقع أن يرفع المركزي الأمريكي أسعار الفائدة 50 نقطة أساس إضافية عندما يجتمع يومي 13 و14 ديسمبر/كانون الأول.

وارتفع اليوان في الخارج 1.2 في المئة إلى 7.1607 للدولار بعد بيان صادر عن الحكومة الصينية أعلن عن عقد مؤتمر صحفي لخبراء من لجنة الصحة الوطنية ووكالتين أخريين معنيتين بمكافحة الأمراض والوقاية منها الثلاثاء بشأن فيروس كورونا، والذي من المحتمل أن يشهد الإعلان عن تخفيف قيود كورونا.

كما صعد اليوان في الصين 0.66 في المئة إلى 7.1594 للدولار. وسجل الين الياباني ارتفاعاً في أحدث التداولات 0.3 ليصل إلى 138.525 للدولار.

وارتفع الدولار الأسترالي أيضاً 0.8 في المئة إلى 0.6708 دولار. وزاد الدولار النيوزيلندي أيضاً 0.9 في المئة إلى 0.6214 دولار.

وعزز الجنيه الاسترليني موقفه أمام الدولار مرتفعاً 0.4 في المئة إلى 1.2007 دولار.

كما صعد اليورو 0.4 في المئة إلى 1.0382 دولار بعد أن سجل أعلى مستوى في خمسة أشهر عند 1.0497 دولار في ختام الجلسة السابقة.

ومن المقرر صدور بيانات التضخم في منطقة اليورو لشهر نوفمبر/تشرين الثاني الأربعاء، وتوقع خبراء اقتصاديون في استطلاع لرويترز أن يصل التضخم إلى 10.4 في المئة على أساس سنوي.

وقبل ذلك، من المتوقع صدور بيانات التضخم من إسبانيا وألمانيا في وقت لاحق الثلاثاء.

(رويترز)

https://tinyurl.com/mtafthau

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"