عادي

رئيس الدولة يبحث مع وزير الداخلية التركي تعزيز علاقات التعاون

تلقى تحيات أردوغان من سليمان صويلو بحضور سيف بن زايد
21:21 مساء
قراءة دقيقتين
1
  • محمد بن زايد يبعث تحياته إلى أردوغان وتمنياته لتركيا بمزيد من التطور
  • سيف بن زايد وسليمان صويلو يبحثان تعزيز الشراكة الأمنية بين البلدين
  • إطلاق الحوار الاستراتيجي الشرطي بين وزارتي داخلية الإمارات وتركيا

 

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، أمس في مجلس قصر البحر، سليمان صويلو وزير الداخلية في جمهورية تركيا الصديقة، يرافقه الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.

ورحب صاحب السمو رئيس الدولة بالوزير التركي الذي نقل إلى سموه تحيات رجب طيب أردوغان رئيس الجمهورية التركية وأطيب أمنياته لسموه بالصحة والسعادة ولدولة الإمارات دوام التقدم والازدهار، فيما حمله سموه نقل تحياته إلى الرئيس رجب طيب أردوغان وتمنياته لتركيا وشعبها الصديق مزيداً من التطور والرخاء، وبحث سموه وسليمان صويلو علاقات التعاون بين دولة الإمارات وتركيا وسبل تعزيزها.

ومن جهة ثانية التقى الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان في أبوظبي مع وزير الداخلية التركي والوفد المرافق، وتم خلال اللقاء مناقشة آفاق تعزيز التعاون في المجالات الشرطية والأمنية بين البلدين الصديقين، بما يسهم في تحقيق رؤية وتوجيهات قيادتي البلدين في تحقيق مصالحهما المشتركة ودعم جهود ترسيخ الأمن والاستقرار في البلدين والمنطقة.

الصورة
1

وحرصاً من الطرفين على مواصلة تعزيز العلاقات الثنائية وتوطيد الشراكة الاستراتيجية بين دولة الإمارات وجمهورية تركيا، أطلق سموه والوزير الضيف على هامش الاجتماع الحوار الاستراتيجي الشرطي بين وزارتي داخلية البلدين.

وبجانب تعزيز الشراكة الأمنية بين البلدين، يهدف الحوار الاستراتيجي الشرطي إلى دعم الازدهار الذي يشهده البلدان والتسهيل على مواطني الدولتين في القيام بمصالحهم وأعمالهم وتوفير البيئة الآمنة اللازمة لتحقيق ذلك.

ويأتي إطلاق الحوار الاستراتيجي دليلاً على الجهود المبذولة من البلدين الصديقين في توطيد الشراكة الاستراتيجية ويعزز من تبادل الخبرات والممارسات والمعارف في المجالات الشرطية وسبل مكافحة الجريمة بكافة أشكالها.

وكان الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان قد استقبل الوزير الضيف في مطار البطين بأبوظبي لدى وصوله أرض الإمارات في زيارته الرسمية.

حضر اللقاء اللواء الركن خليفة حارب الخييلي وكيل وزارة الداخلية، واللواء عبدالعزيز مكتوم الشريفي مدير عام الأمن الوقائي بالوزارة، وعدد من الضباط.

فيما حضر من الجانب التركي توغاي تونشير سفير جمهورية تركيا لدى الدولة، وإسماعيل كتاكلي نائب وزير الداخلية، وريسول هول أوغلو نائب مدير عام الشرطة الوطنية التركية، وعدد من المسؤولين من وزارة الداخلية والشرطة الوطنية التركية.

(وام )

https://tinyurl.com/3hvsfad8

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"