عادي

«وزير التربية»: نفتخر بتضحيات أبطالنا البواسل

15:47 مساء
قراءة دقيقتين
أحمد بالهول الفلاسي

أبوظبي- وام

قال الدكتور أحمد بن عبدالله حميد بالهول الفلاسي وزير التربية والتعليم، إن يوم الشهيد مناسبة وطنية غالية على قلوبنا، تعزز في نفوسنا الفخر والاعتزاز بصفوة من أبناء الإمارات البواسل الذين سطروا بدمائهم وتضحياتهم في ميادين الشجاعة والشرف أعظم ملاحم البطولة والوفاء، حماية للوطن وتلبية للواجب الوطني والإنساني، مستلهمين من تضحياتهم العزيمة والقوة، لمواصلة مسيرة التنمية المستقبلية، وتعزيز مكانة دولتنا الغالية وريادتها العالمية.

وأشار في تصريح له بهذه المناسبة، إلى أن وزارة التربية والتعليم أدرجت تضحيات شهداء الوطن الأبرار في المناهج التعليمية، إجلالاً لتلك الدماء الزكية في الذود عن حمى الوطن، وترسيخاً لقيم الولاء والفداء لوطننا وقيادتنا الرشيدة، حتى تبقى تضحياتهم مصدر عزة وفخر لأبنائنا الطلبة، ونبراساً لقيم الوفاء والعطاء التي سيذكرها التاريخ بأحرف من نور على مر العصور.

وأضاف: «لقد بذل أبناء الإمارات الغالي والنفيس لحماية الوطن وإعلاء راياته، اقتداءً بفكر المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، والآباء المؤسسين الذين غرسوا في نفوسنا حب الوطن وقيم الفداء والعطاء بأغلى ما نملك، ونستذكر أبطالنا الأبرار الذين صنعوا المجد في ميادين الشرف، ونتحد معاً خلف قيادتنا لنرفع راية الوطن خفاقة بمشاعر العز والفخر».

وقال إن توجيهات قيادتنا الحكيمة بتخصيص يوم 30 نوفمبر من كل عام لإحياء ذكرى الشهيد، تجعلنا نستشعر مدى عمق التلاحم والترابط بين القيادة والشعب، وتأكيد المكانة الكبيرة بكل فخر واحترام لهؤلاء الأبطال الأوفياء الذين قدموا أرواحهم فداءً لهذا الوطن الغالي، لتبقى ذكراهم وبطولاتهم وتضحياتهم خالدة في وجداننا تلهمنا لتعزيز قيم الولاء والوفاء للوطن وقيادته الرشيدة.

https://tinyurl.com/2ua7an49

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"