عادي

أحمد الحميري يشهد مراسم إحياء ذكرى يوم الشهيد في ديوان الرئاسة

18:23 مساء
قراءة دقيقتين

أبوظبي- وام

شهد أحمد محمد الحميري، الأمين العام لديوان الرئاسة، الأربعاء، مراسم إحياء ذكرى «يوم الشهيد» في مقرّ ديوان الرئاسة تخليدًا لتضحيات شهداء الوطن الأبرار، بحضور أصحاب السعادة الوكلاء والمستشارين والموظفين من مختلف قطاعات الديوان.

بدأت مراسم «يوم الشهيد» بتنكيس علم الدولة ووقوف الحضور دقيقة صمتٍ ترحّمًا على أرواح الشهداء، والدعاء للوطن بدوام الأمن والأمان، ثمّ قام أحمد الحميري برفع العلم على سارية ديوان الرئاسة خلال عزف السلام الوطني.

وجدّد، بمناسبةِ هذا اليوم، عهد الولاءِ لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة «حفظه الله»، مستذكرًا بفخرٍ واعتزازٍ تضحيات أبناء دولة الإمارات دفاعًا عن وطنهم وسيادته، ووقوفهم صفًا واحدًا خلف قيادته الرشيدة، مُتمسّكين برؤيتها الحكيمة مُتّبعين توجيهاتها السديدة.

وقال: «نستحضر في هذه الذكرى القيم السامية التي سطّر شهداؤنا من أجلها أروعَ صور البطولة والتضحية، وعلى رأسها الدفاع عن رفعة دولة الإمارات وشموخها، وبذل الغالي والنفيس لتبقى وطنًا آمنًا مزدهرًا تُرفرف رايتُه عاليًا، سيرًا على نهج الوالد الباني المؤسّس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان (طيّب الله ثراه)، وإخوانه الآباء المؤسّسين، والشيخ خليفة بن زايد آل نهيان (رحمه الله).

وثمّن جهود القيادة الرشيدة لدعم ورعاية أُسر الشهداء، اعتزازًا ببطولات من جادوا بأرواحهم في ميادين الشرف، وأضاف أنّ «يوم الشهيد» سيظلّ مناسبةً وطنية تُؤكد قوة الأُسس التي شُيّدت عليها دولة الإمارات، وتعكس التماسك بين الـقيادة والشعب، وتُظهر نجاح نموذجها الوطني والإنساني في الدفاع عن قيّم الحق والعدل".

ودعا أحمد الحميري، الله عزّ وجلّ، أن يبارك في القيادة الرشيدة، وأن يَمُنّ بالرحمة والمغفرة على شهداءِ الإمارات الأبرار، وأن يحفظ جميع منتسبي قواتنا المسلحة وأبطال العمل الإنساني، وأن يُديم على بلدنا نِعم الأمن والخير والازدهار.

https://tinyurl.com/5e3yte23

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"