عادي

«الشارقة الثقافية» تحتفي برموز الفكر والأدب

15:52 مساء
قراءة دقيقتين

صدر العدد (74) لشهر ديسمبر/كانون الأول من مجلة (الشارقة الثقافية)، وقد أكدت الافتتاحية التي جاءت تحت عنوان (معرض الشارقة للكتاب.. منارة ثقافية)، أنّ المعرض يواصل تحقيق رسالته، بجعل الشارقة قبلة للكتاب ومحطة عالمية للثقافة، كما يواصل قول كلمته للعالم.

أمّا مدير التحرير نواف يونس؛ فتطرق إلى (الأسطورة.. والإبداع الإنساني).

وفي تفاصيل محتويات العدد، كتب يقظان مصطفى عن أفضل علماء الرياضيات والفلك في الأندلس، مسلمة المجريطي، الذي كان موسوعة زمانه في كل فروع العلم، وتناول هاني القط الفنانة الإيطالية أنتونيلا ليوني، التي تكتب الخط العربي بروحها، أما عمر إبراهيم محمد فسلط الضوء على مدينة صيدا اللبنانية، التي تعدّ حاضرة الثقافة منذ القدم، واستكشف محمد وحيد فريد بعض الجوانب من جزيرة جربة التونسية، التي تزاوج بين الأصالة والعصرنة.

وفي باب (أدب وأدباء)، تتوقف هبة محمد عند أحد رموز الفكر والأدب العربي، وهو محمود المسعدي الذي يعدّ رائد التحديث في الثقافة التونسية، ويتناول عزت عمر رواية (الحرافيش)، وتعاقب الأجيال، حيث ولادة البطل الاستثنائي، ويستذكر أحمد فرحات لقاءً ثقافياً تاريخياً جمع أندريه جيد وأمين نخلة، فيما تكتب مروى بن مسعود عن الكاتبة آني إرنو، وتستعرض غنوة عباس اهتمامات المفكر عمر فاخوري، الذي أولى قيم التراث وأصول الأدب عناية كبرى، ويتناول رمضان رسلان المستشرق الفرنسي غوستاف لوبون، الذي أنصف الحضارة العربية، ويكتب د. محمد صابر عرب عن الأديب طه حسين صاحب أول مشروع فكري ثقافي أدبي، ويقدم ضياء حامد إضاءة على المجلات العربية التي أثرت المشهد الثقافي ووثقت فترة الإحياء والنهضة، بينما يبحث د. محمد رمصيص عن حدود الأجناس الأدبية، ويقدّم د. عمر عبدالعزيز قراءة في رواية (الهروب إلى النهار)، لعبدالعليم حريص، الذي يواصل تجربة الإبحار في سحر الريف المصري، وتتناول سعاد سعيد نوح رواية (أيام الشمس المشرقة)، التي تسرد إشكالية الهوية وأحلام المهاجر، ويكتب عبدالسلام كامل عن الشاعر السوداني محمود أبوبكر، الذي تتعدد في شعره أسماء المحبوب، وتطل د. بهيجة إدلبي على عالم سعيد الغانمي، الذي يحفر في اللغة والكلمة والمعنى، ويقرأ أنور الدشناوي سيرة الشاعر شوقي بزيع.

https://tinyurl.com/5c7tp2xh

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"