عادي

منطقة «اليورو» تسجل أدنى معدل تاريخي للبطالة في أكتوبر عند 6,5%

توقعات بانكماش الناتج الإجمالي..
16:22 مساء
قراءة دقيقتين
يبلغ معدل البطالة الجزئية 18% أو نحو ضعف معدل البطالة الرسمي

سجل معدل البطالة في منطقة اليورو مستوىً تاريخياً جديداً في تشرين الأول/أكتوبر بلغ 6,5 في المئة من قوة العمل النشيطة مقابل 6,6 في المئة في أيلول/سبتمبر، حسب بيانات نشرها مكتب الإحصاء الأوروبي (يوروستات) الخميس.

وبلغ المؤشر أدنى مستوى له منذ أن بدأ مكتب الإحصاء الأوروبي تجميع هذه الأرقام في نيسان/إبريل 1998. وعلى مدى عام، تراجع 0,8 نقطة بفضل الانتعاش الاقتصادي الذي تلا وباء «كوفيد-19».

وفي الاتحاد الأوروبي بمجمله، انخفض معدل البطالة أيضاً في تشرين الأول/أكتوبر إلى مستوى قياسي بلغ 6 في المئة بعد 6,1 في المئة في آب/أغسطس.

وأدى التباطؤ الحاد في النمو الناجم عن الأحداث في أوكرانيا والارتفاع الكبير في نسبة التضخم، إلى جعل التوقعات للأشهر المقبلة قاتمة، لكن هذا لم يظهر بعد في أرقام التوظيف.

وتتوقع المفوضية الأوروبية حدوث انكماش في إجمالي الناتج المحلي لمنطقة اليورو كما هي الحال بالنسبة للاتحاد الأوروبي في الربع الحالي والأشهر الثلاثة الأولى من 2023. لكنها تشعر بالارتياح لمقاومة سوق العمل.

مستويات

كان حوالي 12,95 مليون رجل وامرأة عاطلين عن العمل في الاتحاد الأوروبي في تشرين الأول/أكتوبر في الدول ال27 الأعضاء، بما في ذلك 10,87 مليون في الدول ال19 في منطقة اليورو.

والشباب هم الأكثر تأثراً بالبطالة. فقد بلغ معدل البطالة للعمال دون سن الخامسة والعشرين 15,1 في المئة في تشرين الأول/أكتوبر في الاتحاد الأوروبي، و15 في المئة في منطقة اليورو.

وبالنسبة لجميع الفئات العمرية، بقي معدل البطالة مستقراً عند 7,1 في المئة في فرنسا، بينما لا يتجاوز 3 في المئة في ألمانيا.

وإلى جانب ألمانيا، سجلت أدنى المعدلات في جمهورية التشيك (2,1%) وبولندا (3 %). وسجلت أعلى نسبة في إسبانيا (12,5%) واليونان (11,6%). ويشكل معدل البطالة النسبة المئوية للأشخاص العاطلين عن العمل من القوى النشيطة. (أ ف ب)

https://tinyurl.com/j7wujmbv

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"