عادي

شطب 20 ألف دولار من ديون كل من 45 مليون طالب أمريكي في عهدة المحكمة العليا

09:49 صباحا
قراءة دقيقتين
(أ ف ب)
وافقت المحكمة العليا الأمريكية على النظر في قانونية قرار الرئيس جو بايدن شطب مئات ملايين الدولارات من ديون الطلاب.
ووفقاً لبيان على موقعها الإلكتروني، قالت المحكمة العليا إنها ستنظر في القضية في شباط/فبراير أو آذار/مارس، وفي الوقت نفسه رفضت إلغاء حكم محكمة استئناف بوقف العمل بالقرار حالياً.
وكان بايدن قد أعلن في آب/أغسطس أن الحكومة الفيدرالية ستعفي الطلاب من جزء كبير من الديون التي تثقل كاهلهم بهدف التخفيف من أعباء الطبقة الوسطى، ما يؤدي إلى شطب ما يصل إلى 20 ألف دولار للشخص الواحد.
وبالإجمال هناك نحو 45 مليون طالب مقترض في جميع أنحاء البلاد يدينون بنحو 1,6 تريليون دولار، وفقاً للبيت الأبيض.
وطعنت ولايات محافظة عدة فوراً بالخطة التي ستكلف قرابة 400 مليار دولار على مدى العقد المقبل باعتبار أنها شكلت إساءة لاستخدام السلطة قبل انتخابات منتصف الولاية.
والشهر الماضي أوقفت محكمة استئناف فيدرالية هذا الإجراء، وتم إبلاغ طلاب الجامعات الحاليين والسابقين الذين باشروا التقدم بطلبات للحصول على الإعفاء أن طلباتهم معلقة بانتظار البت في قانونية القرار.
ولاحقاً طلبت الإدارة الأمريكية من المحكمة العليا النظر في القضية على أمل إلغاء القرار السابق، كما مددت مجدداً حتى حزيران/يونيو قرار إرجاء سداد ديون الطلاب الذي صدر في بداية تفشي وباء كوفيد.
ورحب البيت الأبيض بقرار المحكمة العليا قبول القضية.
وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض كارين جان-بيار «هذا البرنامج ضروري لمساعدة أكثر من 40 مليون أمريكي يعانون جراء عبء ديون قروض الطلاب، عدم القدرة على التعافي من تبعات الوباء والمضي قدماً في حياتهم».
وأضافت أن «الرئيس بايدن سيواصل الكفاح ضد جهود حرمان أسر الطبقة الوسطى من المساعدات التي تحتاج إليها وتستحقها».
https://tinyurl.com/mrfjtrdn

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"