عادي

«الرئاسي» اليمني يشدد على دعم معركة إنهاء الانقلاب الحوثي

الجيش يحبط محاولات تسلل للميليشيات في تعز ويدمر مسيّرة ملغومة
01:28 صباحا
قراءة دقيقتين
b

عدن: «الخليج»

حث رئيس مجلس القيادة الرئاسي رشاد العليمي، الحكومة على مضاعفة جهودها، وحشد الموارد اللازمة لخدمة معركة اليمنيين من أجل استعادة مؤسسات الدولة وإنهاء انقلاب ميليشيات الحوثي الإرهابية. ووجه العليمي، خلال ترؤسه جانباً من اجتماع مجلس الوزراء أمس الأحد، الحكومة بمواصلة إجراءاتها لتنفيذ قرار مجلس الدفاع الوطني بتصنيف الميليشيات الحوثية منظمة إرهابية، والعمل على احتواء التداعيات الكارثية لاعتداءاتها الممنهجة على القطاع النفطي، والمنشآت المدنية، وحرية الملاحة الدولية.

وبحسب وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)، فإن العليمي حيا قادة القوات المسلحة والمقاومة الشعبية المرابطين في مختلف الميادين والجبهات دفاعاً عن النظام الجمهوري وتطلعات اليمنيين في بناء دولة القانون والمواطنة المتساوية. كما ثمن المواقف المشرفة لتحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة ووقوفهم إلى جانب الشعب اليمني ومجلس القيادة الرئاسي والحكومة على مختلف المستويات.

وجدد المجلس التأكيد على التزام الدولة والحكومة بالدفاع عن المصالح والمنشآت السيادية الوطنية، وحمّل ميليشيات الحوثي المسؤولية الكاملة عن التداعيات الخطيرة المترتبة على تصعيدها الإرهابي في الجوانب الإنسانية وعرقلة جهود إحلال السلام، وتعميق معاناة الشعب اليمني.

ميدانياً تجددت المواجهات بين قوات الجيش الوطني اليمني، مسنودة بالمقاومة من جهة، وميليشيات الحوثي، من جهة أخرى، في جبهات مدينة تعز. وأوضح المركز الإعلامي لمحور تعز أن الجيش الوطني مسنوداً بالمقاومة الشعبية، أحبط محاولة تسلل لميليشيات الإرهاب الحوثية في أطراف المطار القديم، شمال غربي المدينة وأوقع قتلى وجرحى في صفوفها. كما أكد بيان عسكري أن مضادات الجيش الأرضية أحبطت هجوم بطائرة مسيرة ملغومة في مديرية مقبنة. وأوضح البيان أن المسيرة حلّقت لبعض الوقت في سماء منطقة الكويحة في محاولة لاستهداف مواقع الجيش في بلدة الممطار بمديرية مقبنة، قبل أن يتم إجبارها على التراجع دون مهاجمة أهدافها.

وكانت ميليشيات الحوثي نفذت هجوماً، على أحد المواقع العسكرية شمال غربي مدينة تعز، غير أن قوات الجيش الوطني، تمكنت من التصدي للهجوم. وقبل ذلك استهدفت ميليشيات الحوثي بخمس غارات بطائرات مسيرة مواقع عسكرية وأخرى سكنية في بلدة المشاريح شمال غربي محافظة الضالع. وذكرت مصادر محلية أن شاباً في السادسة عشرة من عمره أصيب بجروح جراء انفجار لغم حوثي بجنوب الحديدة. وتنتشر الألغام الحوثية على نطاق واسع على الشريط الساحلي الغربي الممتد من باب المندب وحتى مدينة الحديدة، وتسببت حوادث انفجارها بمقتل وإصابة المئات خلال السنوات الماضية.

https://tinyurl.com/mtmycfkc

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"