عادي

الرئيس الصيني في السعودية اليوم للمشاركة بـ 3 قمم

اتفاقيات أولية بين الرياض وبكين بقيمة 29 مليار دولار
00:02 صباحا
قراءة دقيقتين
1

يبدأ الرئيس الصيني شي جين بينغ، اليوم الأربعاء، زيارة رسمية إلى السعودية تستمر يومين يشارك خلالها في ثلاث قمم تستضيفها الرياض، فيما ذكرت وكالة الأنباء السعودية أن الرياض وبكين ستوقعان اتفاقيات أولية بنحو 110 مليارات ريال ( 29.26 مليار دولار) تساهم في تطوير العلاقات بين البلدين.
وتهدف الزيارة إلى تطوير العلاقات الاقتصادية وتعزيز ما وصفته وكالة (واس) بأنه شراكة استراتيجية متميزة بين الصين والسعودية. 
وتنعقد خلال زيارة الرئيس الصيني ثلاث قمم هي، السعودية الصينية، والخليجية الصينية، والعربية الصينية، بحضور أكثر من 30 قائد دولة ومنظمة دولية، ما يعكس أهمية انعقاد هذه القمم، وما تحظى به الرياض من اهتمام إقليمي ودولي. وسيتم خلال القمتين الخليجية الصينية، والعربية الصينية مناقشة سبل تعزيز العلاقات المشتركة في المجالات كافة، وبحث آفاق التعاون الاقتصادي والتنموي.
وستوقع على هامش القمة السعودية الصينية أكثر من 20 اتفاقية أولية بقيمة تتجاوز 110 مليارات ريال ( 29.26 مليار دولار)، إضافة إلى توقيع وثيقة الشراكة الاستراتيجية بين المملكة والصين، وخطة المواءمة بين رؤية المملكة 2030، ومبادرة الحزام والطريق، كما سيُعلن عن إطلاق جائزة الأمير محمد بن سلمان للتعاون الثقافي بين السعودية والصين.
وسيبحث الرئيس الصيني مع خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي العهد الأمير محمد بن سلمان، في أول زيارة له للمملكة منذ ستة أعوام، الأوضاع الإقليمية والدولية، كما ستتطرق إلى أسواق الطاقة العالمية المضطربة.
وفي شهر يناير/ كانون الثاني عام 2016، استقبل خادم الحرمين الشريفين، الرئيس شي جين بينغ، وعقدا مباحثات في الرياض. ووُقعت خلال الزيارة 14 اتفاقية ومذكرة تفاهم بين حكومتي المملكة والصين، منها مذكرة تعزيز التعاون المشترك في شأن الحزام الاقتصادي لطريق الحرير ومبادرة طريق الحرير البحري للقرن 21، والتعاون في الطاقة الإنتاجية.
وأمس الأول، قال وزير الإعلام السعودي المكلف ماجد بن عبد الله القصبي، إن الصين شريك موثوق للدول العربية في مجال الإعلام ومختلف المجالات، مؤكدًا أن منتدى التعاون الإعلامي العربي الصيني يعد منصة واعدة للتشاور والتعارف وتنسيق الجهود لتعزيز التعاون الإعلامي العربي الصيني.
وأعرب القصيبي، خلال افتتاح القصبي أعمال منتدى التعاون الإعلامي العربي الصيني، أمس الأول الاثنين في الرياض، بمشاركة أكثر من 150 شخصية من قيادات من أبرز الوسائل الإعلامية العربية والصينية، عن تطلعه إلى أن يخرج المنتدى بمبادرات إعلامية جديدة تسهم في تعميق الروابط بين الحضارتين والثقافتين العربية والصينية بما يرتقي لمستوى التطور الذي تشهده العلاقات العربية الصينية في المجالات كافة. (وكالات)

https://tinyurl.com/38khj8bk

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"