عادي

ناشونال جيوغرافيك أبوظبي تعرض «أعجوبة الصحراء»

19:40 مساء
قراءة دقيقتين

تعرض قناة ناشونال جيوغرافيك أبوظبي «أعجوبة الصحراء» مساء اليوم الاثنين، حصرياً، و«أعجوبة الصحراء» عنوان لأحدث إنتاجات القناة، والتي تتناول رحلة مشوقة عن مراحل تشييد واحدة من أجمل الصروح المعمارية الفريدة والمتميزة في صحراء إمارة الشارقة بالدولة، وهو المقر الرئيسي الجديد لمجموعة «بيئة» والواقع بمنطقة طوي المسند على طريق الشارقة – الذيد.

ويعد المبنى الجديد أحد أكثر المباني استدامة وذكاء في العالم، كما أنه يُرسي معايير جديدة لمكاتب المستقبل نظراً للتقنيات المتطورة التي يتضمنها.

صُمم المقر الجديد من قبل المعمارية العالمية الراحلة زها حديد، والتي أبدعت في تصميم مجموعة واسعة من أشهر المباني والمنشآت حول العالم، حيث يعتمد تشغيل المبنى على الطاقة الشمسية، ويتضمن العديد من التقنيات فائقة التطور التي تعكس حرص «بيئة» على مواكبة العصر باعتبار التحول الرقمي ركيزة رئيسية ضمن استراتيجيات المجموعة.

وتساعد جميع تلك العوامل مجموعة بيئة وتدعمها، في تحقيق أهدافها فيما يتعلق بالحياد الكربوني، وتقدم نموذجاً رائداً لما ستكون عليه مكاتب المستقبل والمدن المستدامة، مواكبة لما أعلنت عنها دولة الإمارات هذا العام 2023، بوصفه عام الاستدامة.

يتميّز الفيلم الوثائقي بأسلوب لمسات وإخراج ناشونال جيوغرافيك السردي الفريد، والذي يأخذ المشاهدين في رحلة تصميم وإنشاء وتكريس هذا المشروع المعماري البارز بمختلف مراحل تشييده، شارك في إنجاز هذا المشروع المعماري الفريد من نوعه، فِرق من أفضل الخبراء والمهندسين من الشركات العالمية العريقة لبناء إحدى أعجوبة المباني والمنشآت المستدامة في العالم استلهاماًً من رؤية مجموعة «بيئة» الطموحة.

وتبلغ مساحته 9000 متر مربع، والذي أطلق عليه لقب: «مكتب المستقبل» وهو آخر مشروع صممته الراحلة زها حديد، مستوحية من بيئة الصحراء المحيطة به، صُمم محاكاة للكثبان الرملية وانسيابيتها.

وتتجسد ملامحها في تشكيلة الجدران والمرافق والأسطح المنحنية والمتناغمة في أيقونة زاهية الجمال. مكتسية مساحة 2500 متر مربع من الزجاج في نحو 1000 قطعة، إضافة إلى قبة خرسانية بارزة مُشَكّلة محوراً مركزياً ومعلماً إنشائياً استثنائياً تشد لها الأنظار والإعجاب من كافة الجوانب.

روعي في تصميمه وتنفيذه تجسيد لمفهوم الاستدامة، مستهدفاً تحقيق صافي الانبعاثات الصفرية من خلال توليد الطاقة الكهروضوئية والشمسية في منشآته ومرافقه المتعددة. مدعوماً بأحدث تقنيات الذكاء الاصطناعي من الجيل التالي، ويعمل وفقاً لمعايير (LEED) البلاتينية الأعلى للمباني المستدامة في العالم.

https://tinyurl.com/bdhcujrv

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"