عادي

تعرف إلى نظام الإنذار السريع للأغذية والأعلاف

20:12 مساء
قراءة دقيقتين

العين: راشد النعيمي

يعتبر نظام الإنذار السريع للأغذية والأعلاف (RASFF) وسيلة سريعة وفعالة لتبادل المعلومات بين هيئات رقابة الأغذية والأعلاف، وذلك عند اكتشاف أي أغذية أو أعلاف ملوثة قد تشكل مخاطر محتملة على صحة الإنسان أو الحيوان في السلسلة الغذائية.

ويقوم هذا النظام باستقبال الإخطارات الغذائية المحلية والدولية مباشرة مما يجعل عملية منع دخول الأغذية الملوثة للدولة أكثر فاعلية، حيث يتم تحديد المنافذ وتفاصيل الإرساليات القادمة للدولة، ما ينعكس على عملية سحب المنتجات من أسواق الدولة في حال مخالفتها لمواصفات السلامة الغذائية

يمكن نظام الإنذار السريع للأغذية والأعلاف بهذه الطريقة الأعضاء من التصرف بسرعة وعلى نحو منسق، من أجل تفادي المخاطر التي تهدد سلامة الغذاء قبل أن تسبب الضرر للمستهلك باتخاذ الإجراءات اللازمة بطريقة سريعة ومنظمة بالتنسيق مع الأعضاء المعنيين مثل الحجز، أو الاسترداد، أو المصادرة، أو الرفض للمنتجات المعنية.

ويتكون النظام من نقطة اتصال وطنية اتحادية ونقاط اتصال في الجهات الرقابية والبلديات المحلية، ويدعم النظام عملية إدارة المخاطر وإصدار القرارات والبرامج المناسبة للسيطرة على مخاطر الغذاء والأعلاف.

كما يساهم في رفع مستوى الوعي بالمخاطر الصحية في الأغذية والأعلاف ورفع مستوى سلامة الغذاء وحماية المستهلك وتوحيد الإجراءات والعمل على إزالة الاختلاف في القوانين والأنظمة، كما يسهم في رفع مستوى التنسيق بين جهات رقابة الأغذية والتشارك في المعرفة ونقل الخبرات

وتوفير قاعدة بيانات حول مشاكل الأغذية والمخاطر المحتملة، مما يساعد على تحديد أولويات العمل وكذلك رفع مستوى ثقة المستهلكين والمنتجين بالجهات الرقابية وإزالة العقبات أمام التجارة وتساهم في توحيد الفرص ورفع مستوى الأداء إلى جانب رفع مستوى الثقة بين الجهات الرقابية في الدول المختلفة ورفع مستوى الشفافية سواء بين جهات رقابة الأغذية وبين المستهلكين ومنع الأغذية غير السليمة من دخول الأسواق.

يساهم أيضاً في رفع فاعلية سحب واسترداد المنتجات من الأسواق ورفع معدل سرعة التجاوب مع حوادث الغذاء والطوارئ وتبادل المعلومات حول مخاطر الغذاء بطريقة فعالة وفي زمن قياسي، وتوجيه الجهود بشكل مباشر إلى الأسواق والمنافذ المعنية والتقصي حول الإجراءات التصحيحية والوقائية.

https://tinyurl.com/368ks3t9

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"