عادي

أحمد بن محمد: التطوير في دبي يمضي بخطى ثابتة لتحقيق الأهداف

زار حتّا وتابع سير العمل في مشاريع عدة
12:28 مساء
قراءة 4 دقائق
1
1
1
1
1
1

دبي: «الخليج»

أكد سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، النائب الثاني لحاكم دبي، أن عملية التطوير الشاملة، والتي تطال مختلف مناطق دبي وقطاعاتها الحيوية، تمضي بخطى ثابتة نحو تحقيق الأهداف الطموحة التي تم تحديدها في إطار رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لمستقبل التنمية، وما يتبع رؤية سموه من جهود هدفها الوصول بكافة القطاعات الخدمية في دبي، وضمن مختلف مناطقها، إلى أرقى مستويات الأداء لضمان أفضل نوعيات الخدمة التي تكفل الراحة والسعادة لجميع أفراد المجتمع.

جاء ذلك خلال زيارة سموه إلى منطقة حتّا، لتفقد سير العمل في عدد من المشاريع والمبادرات التنموية التي تضمنتها المرحلتان الأولى والثانية من عملية التطوير الشامل هناك، والتي انطلقت بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد، ومتابعة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، وبما يتناسب مع خصوصية حتّا كإحدى أهم الوجهات السياحية والتراثية والثقافية في الدولة.

وأثنى سموه على جهود كافة الجهات الحكومية المشاركة في تنفيذ المشاريع والمبادرات التطويرية في حتّا، مؤكدا أهمية تحقيق الأهداف المنشودة للمنطقة والوصول بأداء قطاعاتها الحيوية إلى أعلى مستويات التميز، وتوفير أفضل الخدمات لسكان المنطقة وزوارها.

ورافق سموه خلال الزيارة مطر الطاير، المفوض العام لمسار البنية التحتية والتخطيط العمراني وجودة الحياة، رئيس اللجنة العليا للإشراف على تطوير منطقة حتّا، وسعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، والفريق محمد أحمد المرّي، مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي، والمهندس داوود الهاجري، مدير عام بلدية دبي، والدكتور عامر أحمد شريف، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي الصحية الأكاديمية، وعدد من المسؤولين.

1

منفذ حتّا

استهل سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم الزيارة بتفقّد منفذ حتّا البرّي، حيث اطلع سموه على ما يقدّمه المنفذ الحدودي من خدمات هدفها تسهيل حركة المسافرين من مواطني الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي والمقيمين والزوار، إذ يخدم أكثر من 350 ألف مسافر شهرياً، مع توظيف أحدث التقنيات الذكية لتأكيد سهولة دخول وخروج المسافرين عبر المنفذ الواقع على الحدود مع سلطنة عُمان الشقيقة.

كما اطلع سموه على المبادرات التي تطبقها الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي لتيسير حركة عبور المسافرين في المنفذ الحدودي الحيوي ومنها: مبادرة «ضيوف الرحمن» الخاصة بتسهيل حركة حجاج بيت الله الحرام والمعتمرين، وخلال فترة لا تتجاوز العشرين دقيقة، إضافة إلى مبادرة «أبْشِر» المعنية بكبار السن وأصحاب الهمم، وفريق «سند» الذي يسهم في تعزيز خدمات المنفذ خلال فترة الأعياد والعطل الرسمية للتعامل بكفاءة مع كثافة أعداد المسافرين في تلك الفترات، ومبادرة «دربك أخضر» الخاصة بتقديم التسهيلات للعائلات في المنفذ.

1

تطوير البلدية

استمع سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم إلى شرح حول المشاريع التي تنفذها بلدية حتّا في إطار خطة التطوير الشاملة للمنطقة، وتهدف إلى تحسين جودة الحياة وتعزيز جاذبية المنطقة للزائرين، ومنحهم تجربة سياحية فريدة.

كما اطلع سموه على المرافق الرياضية الجديدة التي سيتم البدء بتنفيذها بما يخدم أهالي المنطقة ويسهم في تشجيعهم على ممارسة الرياضة.

وتابع سموه شرحاً حول مشروع المواقع الأثرية في حتّا، في إطار الحفاظ على التراث العمراني والآثار، وترشيح المواقع في اللائحة التمهيدية في منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونيسكو).

1

خطط المستشفى

زار سمو النائب الثاني لحاكم دبي مستشفى حتّا متعدد التخصصات، حيث اطلع سموه على الخطط التوسعية للمستشفى، واستمع إلى شرح حول التخصصات التي يضمها.

كما اطلع سموه على مخطط مشروع تطوير منطقة القرية التراثية.

وشملت جولة سموه في منطقة حتّا، زيارة ممر مزارع الشريعة ذات الطبيعة التاريخية، والتي تحوي أرضاً تُعد أقدم وقف خيري موثّق في دولة الإمارات يعود تاريخه لأكثر من 130 عاماً.

1

مدرسة خاصة

واطلع سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد على مشروع إنشاء مدرسة خاصة في منطقة حتّا، تتسع إلى 500 طالب وطالبة.

وزار سموه منطقة سد حتّا حيث استمع إلى شرح حول عدد من المشاريع التطويرية المُزمع تنفيذها في هذا المكان.

وتابع سموه شرحاً حول مراحل تنفيذ مشروع المحطة الكهرومائية التي تنفذها هيئة كهرباء ومياه دبي، في حتا.

أحمد بن محمد: الميدان مكان القائد الحقيقي

غرّد سمو الشيخ أحمد بن محمد، عبر «تويتر»، قائلاً: «تعلّمنا من مدرسة محمد بن راشد أن مكان القائد الحقيقي هو الميدان ونحن نسير على خطاه... قمنا بجولة تفقدية واسعة في حتا، شكرنا خلالها العاملين في منفذها البري وتابعنا الإجراءات والخدمات المقدمة عبر المنفذ، وتفقدنا مستوى الرعاية الصحية في مستشفى حتا... كما اطّلعنا على أحدث المشاريع البلدية والتطويرية في بحيرة وادي ليم وسد حتا واستراحة الشريعة... نحن ملتزمون بتنفيذ توجيهات سموه بإحداث نقلات تنموية تنعكس إيجابياً على حياة أهلنا في حتا وترتقي بكافة الخدمات للمواطن والمقيم والزائر».

الصورة
1
الصورة
1

 

الصورة
1
الصورة
1

 

الصورة
1
التقييمات
قم بإنشاء حسابك لتتمكن من تقييم المقالات
https://tinyurl.com/ye2yvjpt

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"